تداول فيديو مسرب لاستجواب قائد المحاولة الانقلابية في السودان

© AP Photo / Hussein Malla رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان
 رئيس المجلس العسكري الانتقالي في السودان عبد الفتاح البرهان  - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي في السودان مقطعي فيديو مسربين، للفريق أول ركن هاشم عبد المطلب رئيس هيئة الأركان المشتركة، المتهم بالتدبير لمحاولة الانقلاب الفاشلة التي أعلن عنها المجلس العسكري يوم الأربعاء.

ويظهر القائد العسكري المعتقل حاليا وهو يرد على استجواب فيما يبدو صوت نائب رئيس المجلس العسكري الفريق أول محمد حمدان دقلو، بحسب ما نقلت صحيفة "كوش نيوز".

وقال عبد المطلب في المقطع المسرب الذي ظهرت فيه صورته باهتة "أنا حركة إسلامية منذ أن كنت ملازما بالجيش، ولكن أقسم بالله العظيم اتصلوا بي ناس وقالوا لي الكلام دا بجيب دم وما تمشي فيهو"، يشير إلى الانقلاب، وظهر صوت حميدتي يسأله "ديل الإسلاميين؟".

وأضاف عبد المطلب أن جميع القادة الإسلاميين رفضوا القيام بهذه المحاولة وحذروه منها.

من جانبه كشف ابن الفريق أول ركن هاشم عبد المطلب أحمد، على صفحته على فيسبوك ما يفيد بأن المحاولة الانقلابية التي أعلن عنها المجلس العسكري الأربعاء لم تتم في الوقت الحالي، وإنما كان مقررا لها عقب فض الاعتصام أمام القيادة العامة، وأن والده هو من قرر الانقلاب، وهو من طلب وقفه قبل الاتفاق مع قوى الحرية والتغيير.

وكان المجلس العسكري الانتقالي في السودان، قد عين الفريق أول هاشم عبد المطلب رئيسا لأركان الجيش السوداني في أبريل/نيسان الماضي.

قائد قوات الدعم السريع، نائب رئيس المجلس العسكري في السودان، محمد حمدان دقلو، المعروف بـحميدتي - سبوتنيك عربي
صحيفة: اعتقال رئيس هيئة الأركان السابق بالجيش السوداني في إجراء مفاجئ

واصلت السلطات العسكرية التابعة للمجلس العسكري الانتقالي في السودان، أمس الخميس، حملة الاعتقالات ضد القيادات التابعة للحركة الإسلامية وحزب المؤتمر الوطني، على خلفية المحاولة الانقلابية التي أعلن تفاصيلها يوم الأربعاء.

وطالت الاعتقالات بحسب "سودان تربيون" القيادي بحركة الإصلاح الآن، أسامة توفيق، والوزير السابق ومسؤول السدود، أسامة عبد الله، والصحفي الصادق الرزيقي، قبل أن يتم إطلاق سراحه، كما تم اعتقال مدير التصنيع الحربي، محمد الحسن عبد الله، قبل أن يطلق سراحه هو الآخر.

وكان مفاجئا اعتقال رئيس هيئة الأركان السابق الفريق عماد الدين عدوي وسط غموص يحيط بدواعي الاعتقالات التي تطول العشرات من العسكريين والسياسيين السودانيين، وفقا للصحيفة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала