المخابرات العامة السودانية تصدر بيانا بشأن "حادثة المقرن"

© REUTERS / UMIT BEKTASجنود سودانيون على مركباتهم وهم يتحركون مع قافلة عسكرية خارج مجمع وزارة الدفاع في الخرطوم
جنود سودانيون على مركباتهم وهم يتحركون مع قافلة عسكرية خارج مجمع وزارة الدفاع في الخرطوم - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
شهد أحد أحياء العاصمة السودانية، الخرطوم، حادثا، أدى إلى إصابة أحد المواطنين، أصدرت المخابرات العامة بيانا بشأنه.

ذكرت وكالة الأنباء السودانية "سونا"، أن جهاز المخابرات العامة السودانية، أصدر اليوم الأربعاء، بيانا أوضح فيه ملابسات الاحتكاك المروري، الذي وقع في منطقة حي المقرن، تحت نفق جسر الفتيحاب، في الخرطوم.

وقالت "سونا" إن احتكاك مروري، وقع بين أحد ضباط جهاز المخابرات العامة وأحد المواطنين بمنطقة المقرن، تحت نفق جسر الفتيحاب، مشيرا إلى حدوث تجمهر واشتباك، نجم عنه إصابة مواطن آخر كان ضمن المتجمهرين بطلق ناري.

وأضاف البيان، أن الحادث تضمن اعتداء على الضابط وحرق سيارته، تم نقل المصابين (المواطن والضابط) للمستشفى لتلقي العلاج.

وأوضح البيان أنه نتيجة لهذا سيتبع الجهاز الإجراءات القانونية المنصوص عليها من خلال مجلس تحقيق يحفظ لكل شخص حقه القانوني، ويحسم مثل هذه التصرفات الفردية، التي لا يقرها الجهاز ولا يقبلها. 

ومنطقة المقرن هي أحد أحياء مدينة الخرطوم، وهو من أقدم أحياء العاصمة.

ويشهد السودان أزمة سياسية منذ عزل الرئيس السابق عمر البشير في 11 أبريل/ نيسان الماضي إثر احتجاجات شعبية، لتستمر الاحتجاجات ضد المجلس العسكري الذي تسلم السلطة للمطالبة بنقلها للمدنيين.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала