تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

قيادي في "حماس": زيارة وفد الحركة إلى طهران ستحدث نقلة إضافية في العلاقة مع إيران

© AP Photo / Adel Hanaإسماعيل عبد السلام أحمد هنية، رئيس وزراء السلطة الفلسطينية السابق، ونائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس،عزام الأحمد قيادي في حركة فتح وعضو المجلس الثوري للحركة
إسماعيل عبد السلام أحمد هنية، رئيس وزراء السلطة الفلسطينية السابق، ونائب رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية حماس،عزام الأحمد قيادي في حركة فتح وعضو المجلس الثوري للحركة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
صرح القيادي بحركة حماس، أسامة حمدان، لوكالة "سبوتنيك" اليوم الأربعاء، أن زيارة وفد حركة حماس إلى إيران جاءت في وقت تتعرض له القضية الفلسطينية لتحديات كبيرة أولها "صفقة القرن" ومحاولة أمريكية لرسم خرائط المنطقة من جديد.

موسكو - سبوتنيك. وقال حمدان في هذا الإطار: "هذه الزيارة لوفد قيادي من الحركة برئاسة نائب رئيس المكتب السياسي، هي في إطار تعزيز وتطوير العلاقات لاسيما بين الحركة وطهران، ولا سيما في ظل ما تتعرض له القضية الفلسطينية من تحديات في مقدمتها مشروع صفقة القرن ومحاولة إنهاء القضية الفلسطينية وضم القدس ومحاولة التفرد الأمريكي في رسم خرائط منطقتنا من جديد وبما يناسب المصالح الأمريكية والصهيونية".

رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية في غزة، قطاع غزة فلسطين 7 ديسمبر/ كانون الأول 2017 - سبوتنيك عربي
هنية: حماس خرجت من سوريا بنفسها وسنزور إيران قريبا
وأكد أن: "الزيارة بشكل عام كانت زيارة مميزة، ونعتقد أنها ستحدث نقلة إضافية في العلاقة الجيدة مع الجمهورية الإسلامية في إيران".

وأضاف حمدان في تعليق له حول اعتبار بعض الأطراف زيارة الوفد نتيجة "لاصطفافات" على خلفية الأوضاع في المنطقة:" من الطبيعي جداً أن يكون اصطفاف حماس دائما ضد العدو الصهيوني ضد الاحتلال على ارض فلسطين وأن يكون اصطفاف حماس أيضاً ضد أي عدوان على دول المنطقة وعلى دول وأبناء المنطقة".

وأشار إلى أن زيارة إيران ليست الوحيدة التي قامت بها الحركة في إطار بحث المسالة الفلسطينية: "وذلك نحن لم نزر طهران فقط، صحيح أن محطة طهران كانت محطة بالغة الأهمية ولكن بموازاة ذلك كان هناك وفد من حماس يزور موسكو وهناك وفود زارت مجموعة من العواصم العربية والإسلامية والدولية الهدف من ذلك هو التأكيد على أي اصطفاف في المنطقة هو يجب ان يكون اصطفاف ضد القوى التي تحتل فلسطين وتدعم الاحتلال أو تسعى لاحتلال دول أو تقوم بالعدوان على دول في المنطقة".

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала