تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

في ذكرى الإبادة.. الرئيس العراقي يدعو لمعرفة مصير المختطفين الإيزيديين

© REUTERS / MAX ROSSIرئيس الجمهورية العراقية برهم صالح
رئيس الجمهورية العراقية برهم صالح - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
دعا الرئيس العراقي، برهم صالح، المجتمع الدولي إلى تكثيف الجهود لمعرفة مصير المختطفين الإيزيديين لدى تنظيم "داعش" الإرهابي ومحاسبة عصابات التنظيم عن الجرائم التي ارتكبتها في العراق وفي المقدمة منها تلك التي ترقى إلى مستوى جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية والإبادة الجماعية.

وقال الرئيس العراقي، في بيان صحفي نشره موقع الرئاسة بمناسبة الذكرى الخامسة لإبادة الإيزيديين، إن "المجازر التي ارتكبها تنظيم داعش ضدهم صفحة مؤلمة وحزينة عبرت عن النهج والفكر الإجرامي التكفيري لهذا التنظيم وعقيدته الدموية".

عام حزين .. يوم سبيت الإيزيديات من قبل داعش - سبوتنيك عربي
كردستان يصوت على اعتبار 3 أغسطس يوما للإبادة الجماعية بحق الإيزيديين
وأضاف "ننتظر من رئاسة وأعضاء مجلس النواب الإسراع بالمصادقة على مشروع قانون الناجيات الإيزيديات الذي أرسل منذ 28 مارس 2019، بعد أن أعدته وأنجزته رئاسة الجمهورية لضمان حقوق الناجيات المشروعة وإنصافهن وتعويضهن ماديا ومعنويا".

وتابع "تمر علينا اليوم الذكرى الخامسة لمجزرة الإيزيديين على أيدي عصابات تنظيم "داعش" الإرهابي، التي تعد من أسوء الجرائم في تاريخ الانسانية، حيث تعرض أبناء شعبنا من الديانة الإيزيدية إلى استباحة وقتل، واختطاف جماعي، وسبي للنساء وبيعهنّ في سوق النخاسة، والتهجير والنزوح الاجباري طلباً للسلم والأمان".

وأضاف "نستذكر اليوم صفحة حزينة ومؤلمة، ومجزرة تقشعر لها الأبدان، وتهتز لها الضمائر الحية، جريمة بشعة لم تفرق بين رجل وامرأة، صغيرا وكبيرا، حيث عبرت بوضوح عن النهج و الفكر الإجرامي التكفيري لهذا التنظيم وعقيدته في سفك المزيد من الدماء، وإدخال الرعب والخوف في نفوس المدنيين الأبرياء".

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала