المؤتمر الشعبي السوداني: الوثيقة الدستورية تم تزييفها

© MOHAMED NURELDIN ABDALLAHالمجلس العسكري الانتقالي في السودان، وقوى إعلان الحرية والتغيير يوقعان على وثيقة الإعلان الدستوري بصفة نهائية
المجلس العسكري الانتقالي في السودان، وقوى إعلان الحرية والتغيير يوقعان على وثيقة الإعلان الدستوري بصفة نهائية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال السياسي لحزب المؤتمر الشعبي السوداني إدريس سليمان إن الوثيقة الدستورية "تم تزويرها قبل أن يجف مدادها".

وأضاف سليمان في تصريحات لصحيفة "سودان تريبيون" أن الوثيقة الدستورية لم تعرض على الجمهور، مؤكدا أنه لم تتم استشارة بعض مكونات قوى الحرية والتغيير.

الاتفاق على تشكيل المجلس السيادي في السودان بين قوى الحرية والتغيير والمجلس العسكري - سبوتنيك عربي
قيادي في المؤتمر الشعبي السوداني: نجاح الثورة مرتبط بهذه القضايا

وقال سليمان إن حزبه وقوى أخرى لن تعترف بالوثيقة الدستورية وستمزقها، مشيرا إلى أن حزبه سيعمل على "إرجاع السلطة إلى الشعب، وإجراء انتخابات حرة ونزيهة".

وأشار إدريس إلى أن التنسيق بين حزب المؤتمر الوطني، المعزول من السلطة، وحزب المؤتمر الشعبي مستبعد في الوقت الراهن "لعدم امتلاكهم معلومات كافية حول خطوات المؤتمر الوطني السيادية حاليا".

وفي وقت سابق قال الأمين العام للمؤتمر الشعبي، ورئيس تنسيقية القوى السياسية الوطنية، علي الحاج، إنه يتم تشكيل جبهة وطنية عريضة للمعارضة.

وأشار الحاج، إلى أن الجبهة العريضة "تضم طيفا واسعا من الأحزاب والقوى السياسية وتهدف إلى إسقاط الحكومة الانتقالية دون تهاون".

واعتبر ما قامت به قوى الحرية والتغيير من وضع للوثيقة الدستورية لا يكاد يتجاوز اتفاقا سياسيا أنتج قدرا من المُحاصصة السياسية

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала