الملك عبد الله يحضر "الطابور الصباحي" في أول يوم دراسي بالأردن... فيديو

© AFP 2022 / YOUSEF ALLANالملك عبد الله الثاني
الملك عبد الله الثاني - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
حرص العاهل الأردني، الملك عبد الله الثاني، اليوم الأحد، على حضور الطابور الصباحي، بإحدى المدارس الثانوية، وذلك في أول يوم من العام الدراسي الجديد.

واشتمل هذا النشاط على رفع العلم، وتلاوة آيات من القرآن، ورفع السلام الملكي، قبل أن يؤدي طلاب مدرسة الحسين الثانوية للبينين أناشيد وطنية.

​توجه نحو مليونين و400 ألف طالب وطالبة، الأحد، إلى المدارس في أول أيام العام الدراسي 2019-2020، بحسب قناة "المملكة" الأردنية.

وقالت وزارة التربية والتعليم الأردنية، إنها أنهت تجهيزاتها لبدء العام الجديد، بما في ذلك التحاق نحو 100 ألف معلم ومعلمة بالمدارس قبل أسبوع من بدء العام الدراسي لتهيئتهم.

الجيش الأردني يستعد لمناورات الأسد المتأهب 2016 - سبوتنيك عربي
العاهل الأردني يعين رئيسا لهيئة الأركان المشتركة
وأضافت أنها تسلمت 17 مدرسة جديدة جهزت للتخفيف من اكتظاظ بعض المدارس، يضاف إلى ذلك زيادة 388 غرفة صفية في مدارس قائمة لاستيعاب الطلبة.

وقال الناطق الإعلامي باسم وزارة التربية والتعليم، وليد الجلاد، لـ"المملكة" إن الوزارة اتخذت إجراءات "في إطار الجهود التي تبذلها لضمان استقرار العملية التعليمية في المدارس مع بداية العام الدراسي الجديد، ومواجهة تحديات توفير المزيد من المدارس؛ نتيجة للزيادة الطبيعية الكبيرة لأعداد الطلبة في كل عام، وارتفاع أعداد المنتقلين من المدارس الخاصة للحكومية".

وأضاف "الجلاد" أن الوزارة عينت 3600 معلم ومعلمة خلال العطلة الصيفية، "ولديها مخزون من المعلمين للتعليم الإضافي، عقدت لهم امتحانا تنافسيا للاستعانة بهم في حال وجود نقص، مع التنسيق مع ديوان الخدمة المدنية لتوفير الشواغر أولا بأول".

وفي نهاية عام 2017، وافق البنك الدولي على برنامج مساندة إصلاح التعليم في الأردن بقيمة 200 مليون دولار؛ لإفادة نحو 700 ألف تلميذ وتلميذة، والإسهام في تدريب نحو 300 ألف معلم ومعلمة في الأردن، الذي "قطع على مدى العقدين الماضيين، أشواطاً واسعة من حيث معدلات الالتحاق بالمدارس والتحصيل العلمي".

لكن بالرغم من ذلك التحسن المطرد، يواجه النظام التعليمي في الأردن تحديا رئيسيا يتمثل في تدني فرص الحصول على تعليم جيد في مرحلة الطفولة المبكرة، وفقا لبيانات البنك الدولي.

وقبل 3 أعوام، أطلق الأردن الاستراتيجية الوطنية لتنمية الموارد البشرية 2016-2025، التي ترتكز على 4 محاور تركز على التعليم المبكر وتنمية الطفولة، والتعليم الأساسي والثانوي، والتعليم والتدريب المهني والتقني، والتعليم العالي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала