قتيلان و18 جريحا جراء قصف جوي يستهدف قوة حماية وتأمين سرت

تابعنا عبرTelegram
أعلن الناطق الرسمي باسم قوة حماية وتأمين سرت طه حديد، التابع لحكومة الوفاق الوطني في العاصمة طرابلس، مقتل شخصين وإصابة 18 آخرين خلال قصف جوي للجيش الليبي استهدف مواقع لقوة حماية وتأمين سرت.

طرابلس - سبوتنيك. وقال حديد في تصريح خاص لوكالة "سبوتنيك": "حصيلة قصف الطيران الأجنبي التابع لمجرم الحرب حفتر اليوم على مواقع قوة حماية وتأمين سرت خلف شهيدين و18 جريحا".

قوات الجيش التابعة لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا - سبوتنيك عربي
محلل سياسي ليبي: ضرب قاعدة الجفرة يعني سقوط الجيش أمام الميليشيات
وأضاف الناطق الرسمي باسم قوة وحماية تأمين سرت أن "ما عجزت عنه داعش خلال 8 أشهر ولم تستطع فعله ضد قوات عملية البنيان المرصوص وهو القصف الجوي اليوم يفعله حفتر وكأنه ينتقم لخسارة داعش ويعطيهم هدايا مجانية للتنظيم بقصفه للقوة التي هزمت التنظيم وتلاحقه في الصحراء وقبضت على عديد الفلول الهاربة".

يذكر أن مسؤول المركز الإعلامي للواء 73 مشاة التابع للقيادة العامة للجيش الوطني الليبي، المنذر الخرطوش، أعلن أن محاور القتال في العاصمة طرابلس شهدت اشتباكات مسلحة بين الجيش الوطني الليبي وقوات حكومة الوفاق في محاولة للتقدم نحو نقاط تمركز الجيش الليبي.

وقال الخرطوش، في تصريح صحفي لوكالة "سبوتنيك" إن "محاور الزطارنة ومنطقة وادي الربيع وعين زارة والأحياء البرية وكوبري المطار شهدت اشتباكات في محاولة التقدم نحو نقاط قوات الجيش الوطني الليبي"، مشيرا إلى "الميليشيات المسلحة تكبدت خسائر تفوق الـ 60 قتيلا وآليات في محاور العاصمة".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала