"باتريوت" الأمريكية تترك الصواريخ وتتجه إلى "الأقراص الصلبة"

© AFP 2022 / SVEN NACKSTRANDصواريخ باتريوت
صواريخ باتريوت - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
يبدو أن شركة "باتريوت" الأمريكية وضعت جانبا صناعة الصواريخ، واتجهت حاليا إلى سوق التقنية، بإعلانها عن إنتاج "الأقراص الصلبة".

وأشار موقع "آناند تيك" التقني المتخصص إلى أن باتريوت المتخصصة في التصنيع العسكري، وبالأخص المضادات الجوية والصواريخ، اتجهت حاليا لسوق التقنية بإنتاجها "أقراص صلبة" من نوع "SSD"، الذي وصفته بأنه "فائق السرعة".

​وأوضحت أن القرص الصلب "فايبر في بي 4100" سيكون أسرع قرص صلب في العالم من الجيل الرابع.

ويمكن لقرص "باتريوت" أن ينقل البيانات بسرعة 5 غيغابايت في الثانية الواحدة أثناء القراءة، و4.4 غيغابايت في الثانية أثناء الكتابة.

​كما زودت "باتريوت" قرصها الصلب الجديد بهيكل معدني من الألمونيوم المقاوم للصدمات، وسمك لا يتعدى الـ0.7 ميلليمتر.

وستطرح باتريوت قرصها الصلب الجديد بسعتي تخزين 1 و2 تيرابايت، بسعر يتراوح ما بين 400 و600 دولار أمريكي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала