طهران تعلن أن ناقلة النفط البريطانية المحتجزة يمكنها المغادرة

© REUTERS / Handout .سفينة ستينا إمبيرو البريطانية التي احتجزتها إيران
سفينة ستينا إمبيرو البريطانية التي احتجزتها إيران - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت طهران أن ناقلة النفط البريطانية "ستينا إمبيرو" المحتجزة لديها منذ أكثر من شهرين، يمكنها الإبحار متى تشاء، وذلك بعد أن تم استكمال الإجراءات القضائية وصدور القرار بإنهاء توقيفها.

وقال المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي في مؤتمر صحفي نقله التلفزيون الرسمي، اليوم الاثنين "بإمكان ناقلة النفط البريطانية الإبحار متى تشاء وخيار إبحارها يعود إلى قبطانها".

ناقلة نفط بريطانية ستينا امبريو بالقرب من مضيق هرمز، 19 يوليو/ تموز 2019 - سبوتنيك عربي
الخارجية الإيرانية: سيتم إطلاق ناقلة النفط البريطانية المحتجزة خلال أيام

وأضاف ربيعي:

"تم تهيئة الأرضية لإطلاق سراح ناقلة النفط البريطانية واستكمال الإجراءات القانونية".

وأكد السفير الإيراني في بريطانيا، حميد بعيدي نجاد، عبر (تويتر) لاحقا أنه "في ضوء استكمال الإجراءات القضائية والقانونية، يمكن للناقلة التي ترفع علم بريطانيا، ستينا إمبيرو، المغادرة".

وأكد السفير الإيراني في بريطانيا، حميد بعيدي نجاد، عبر (تويتر) لاحقا أنه "في ضوء استكمال الإجراءات القضائية والقانونية، يمكن للناقلة التي ترفع علم بريطانيا، ستينا إمبيرو، المغادرة".

واحتجزت إيران الناقلة البريطانية "ستينا إمبيرو" في مضيق هرمز في 18 من تموز/يوليو الماضي، بدعوى خرقها لقوانين الملاحة، فيما بدا أنه رد على احتجاز بريطانيا لناقلة إيرانية بمضيق جبل طارق، قبلها بأسبوعين، بدعوى نقلها نفطا إلى سوريا في خرق للعقوبات الأوروبية على دمشق.

وأثار الإجراء الإيراني مخاوف دول غربية حيال أمن الملاحة بمنطقة الخليج، مما دعا الولايات المتحدة إلى اقتراح تشكيل تحالف لحماية الملاحة في تلك المنطقة.

وأفرجت سلطات جبل طارق عن الناقلة الإيرانية المحتجزة الشهر الماضي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала