خبير: زيارة عبد المهدى إلى السعودية تدفع في اتجاه التهدئة بعد استهداف أرامكو

© REUTERS / HANDOUTولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يلتقي برئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في الرياض
ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان يلتقي برئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في الرياض - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال فيصل غازي، مستشار مركز العراق للدراسات الاستراتيجية، إن العراق يلعب دورا في تقريب وجهات النظر، بعد تصاعد الأزمة بين الولايات المتحدة وطهران، فضلًا عن محاولات أخرى للتهدئة بين المملكة العربية السعودية وإيران، في منطقة الخليج العربي.

وأوضح غازي في حديث مع "راديو سبوتنيك"، اليوم الأربعاء، أن زيارة رئيس وزراء العراقي عادل عبد المهدي إلى الرياض تصب في هذا الإطار، خاصة بعد استهداف أرامكو.

وأضاف غازي:

العراق يسعى لعقد مؤتمر إقليمي، يمكن أن تلعب مصر دورا مهما خلاله، لكن لا يوجد ضمانات لمشاركة كلا من السعودية والإمارات، في هكذا مبادرة، باعتبار أن إيران هي من تمارس سياسية الهيمنة على المنطقة.

وشدد مستشار مركز العراق للدراسات الاستراتيجية على أهمية "إجهاض محاولات زج العراق في حرب كبرى، في ظل محاولات الجنرال قاسم سليمان لتهيئة مسرح العمليات العسكرية، في كل من العراق، سوريا، لبنان واليمن".
ووصل، صباح اليوم الأربعاء، رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي إلى المملكة العربية السعودية في زيارة لعدة ساعات يلتقي خلالها الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان.

 

 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала