البنتاغون ينشر صواريخ باتريوت وأجهزة رادار ونحو 200 جندي في السعودية

© AFP 2022 / BULENT KILICصواريخ باتريوت الأمريكية
صواريخ باتريوت الأمريكية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قالت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، اليوم الخميس، إنها تعتزم إرسال 4 أنظمة رادار وبطارية صواريخ باتريوت ونحو 200 من أفراد الدعم لتعزيز دفاعات السعودية بعد أكبر هجوم على الإطلاق استهدف منشآتها النفطية هذا الشهر.

وصرح الجيش الأمريكي في بيان أنه خصص عتادا إضافيا "استعدادا لأوامر بنشره" وهو ما يعني إمكانية استخدامه بشكل أسرع في حال وقوع أزمة؛ ويشمل ذلك بطاريتي صواريخ باتريوت ونظام ثاد. وفقا لـ"رويترز".

وقال المتحدث الرسمي باسم البنتاغون، جوناثان هوفمان، في بيان: "سيعزز هذا النشر، الدفاع الجوي والدفاع الصاروخي للمملكة وبنيتها التحتية العسكرية والمدنية الحيوية، وسيزيد الوجود المهم بالفعل للقوات الأميركية في المنطقة".

الهجمات على منشآت أرامكو، السعودية 14 سبتمبر 2019 - سبوتنيك عربي
البنتاغون: ليس بإمكان أي منظومة دفاع جوي صد مثل هذا الهجوم
وأشار إلى أن النشر يتم بناءً على طلب المملكة العربية السعودية.

وفي وقت سابق، كشف وزير الدفاع الأمريكي، مارك أسبر، دور القوات التي وافق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على إرسالها إلى الشرق الأوسط، قائلا إنها "ستقوم بمهام مجال الدفاع الجوي والصاروخي".

وقال رئيس البنتاغون إن إرسال قوات أمريكية جديدة إلى الشرق الأوسط تعد بمثابة خطوة أولى، للرد على "العدوان الإيراني"، لافتا إلى أن "الغرض من المساعدات العسكرية الأمريكية للسعودية هو إجبار إيران على العودة إلى طاولة المفاوضات". 

وأضاف أسبر إن إرسال الولايات المتحدة أسلحة إضافية إلى المملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة يأتي لتحسين قدراتهما الدفاعية. 

وأعلن أسبر، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وافق على إرسال قوات إضافية إلى الشرق الأوسط على خلفية الهجوم الإيراني المزعوم على المملكة العربية السعودية.

يذكر أن الولايات المتحدة قد اتهمت إيران بمهاجمة البنية التحتية للنفط في المملكة العربية السعودية. وتنفي إيران ذلك.

يأتي قرار ترامب بإرسال قوات إضافية إلى الشرق الأوسط في إطار نهج إدارته لممارة سياسة الضغط الأقصى ضد إيران، وعلى خلفية الهجوم على منشآت شركة "أرامكو" النفطية في الـ 14 من أيلول/ سبتمبر الجاري، التي أعلن الحوثيون، مسؤوليتهم عنه.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала