أردوغان حول مقاتلات "إف-35": بما أنهم أيقظوا المارد النائم فليتحملوا العواقب

© Sputnik . Valeriy Melnikov / الذهاب إلى بنك الصورالرئيس التركي رجب طيب أردوغان في لقاء سوتشي، روسيا 14 فبراير/ شباط 2019
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان في لقاء سوتشي، روسيا 14 فبراير/ شباط 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأحد، عزم وإصرار بلاده على بلوغ أعلى المستويات في التصنيع العسكري بإمكانات محلية.

وقال أردوغان خلال كلمة ألقاها بإسطنبول خلال مشاركته في حفل إنزال سفينة "TCG Kınalıada" المصنعة محليا في إطار مشروع ميلغم لتصنيع السفن الحربية، في هذا السياق: "مصممون على بلوغ أعلى المستويات بإمكانات محلية في تكنولوجيا المعدات البحرية والصواريخ والأنظمة الالكترونية والمدافع البحرية".

وأكد أردوغان أن تركيا باتت واحدة من الدول العشرة في العالم التي تصنع سفنها الحربية بإمكاناتها المحلية، كما نقلت وكالة "الأناضول".

ونوه الرئيس التركي إلى أن ما يحدث في البحر المتوسط خلال الأونة الأخيرة، أظهر لتركيا مدى أهمية تعزيز قواتها البحرية.

ونوه أردوغان "سنصنع مقاتلتنا المحلية كما طورنا أقمارنا الصناعية وطائراتنا المسيرة والمزودة بالأسلحة، وما طرأ من تطورات بخصوص مشروع مقاتلات "إف-35"، الذي نحن شركاء فيه، زاد من عزيمتنا في تطوير صناعاتنا الدفاعية".

وأضاف الرئيس التركي في هذا الخصوص قائلا: "بما أنهم أيقظوا المارد النائم فليتحملوا العواقب".

وتسببت صفقة شراء منظومة الدفاع الجوية الروسية "إس-400" بأزمة في العلاقات بين تركيا والولايات المتحدة، وطالبت واشنطن بالتخلي عن الصفقة مقابل شراء منظومات باتريوت الأمركية، مهددة بتأخير أو إلغاء بيع أحدث المقاتلات من طراز "إف-35" إلى تركيا. ومع ذلك، رفضت أنقرة تقديم تنازلات.

وتعقيبا على الصفقة، أعلن البيت الأبيض أن شراء تركيا لـ"إس 400" جعل من المستحيل إبقاء أنقرة في برنامج الطائرات الحربية "إف 35".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала