مصر تكشف عن قرار منع وصول الدولار إلى 35 جنيها

© AP Photo / Bilal Husseinرئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي
رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، إنه لولا قرار تحرير سعر الصرف في مصر لوصل سعر الجنيه المصري أمام الدولار الأمريكي إلى 35 جنيه. 

وأضاف رئيس الوزراء، خلال كلمته أمام الجلسة العامة لمجلس النواب، "أصعب قرار على أي حكومة، أو أي قيادة سياسية، أن تتبنى تنفيذ برنامج إصلاح اقتصادي؛ لأن هذه البرامج غير شعبوية، وتأكل من شعبية الحكومة؛ لأن المواطن همه كله هو قوت يومه، ولا يريد أن تزيد الأسعار".

رئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال - سبوتنيك عربي
رئيس البرلمان المصري يدعو مدبولي لإلقاء بيان أمام النواب الأسبوع المقبل

وتابع، بحسب موقع "بوابة الأهرام" الإخباري "قرار الإصلاح الاقتصادي قرار صعب وأي قرار إصلاح صعب، وكان من الوارد أن يتم اتخاذ هذه القرارات في فترات سابقة، وتكون أقل حدة".

وأكد مدبولي على أن الهدف من تلك القرارات هو "التنمية والانطلاق نحو المستقبل، لذلك تم اتخاذ تلك القرارات الصعبة".

وأوضح بأن "المؤسسات المالية قالت إن سعر الدولار كان سيصل من 30 إلى 35 جنيه لولا التعويم"، وتابع موجها سؤالا للنواب "هل تتخيلون كيف سيكون شكل مصر وسعر السلع للمواطن لو لم ننفذ هذا البرنامج".

وأضاف "النواب لديهم كل الحق، عندما يسألون هل شعر المواطن بتحسن الأوضاع... فهذا من حقهم، فالأرقام بالنسبة للمواطنين ليست مهمة، ولكن بالنسبة لنا ولمن يدور على البلد وشكلها فى المستقبل خلال 10 سنوت مقبلة... وذلك مسؤوليتنا ومسؤولية البرلمان يجب أن يدرك أهمية برنامج الإصلاح، قائلا: "لن نترك البلد متهاوية وفي حالة عدم استقرار".

قال رئيس مجلس النواب المصري علي عبد العال، الإسبوع الماضي إنه سيدعو رئيس الوزراء مصطفى مدبولي، وعدد من الوزراء لحضور الجلسة العامة الأسبوع المقبل، لإلقاء بيان أمام البرلمان.

وأضاف عبد العال، خلال الجلسة العامة، الأربعاء الماضي: "رئيس الوزراء مدعو لإلقاء بيان لاستجلاء الحقيقة أمام المواطنين المصريين، نحن نسير في الطريق الصحيح".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала