بعد الاتفاق السوري مع "قسد"... هل توقف تركيا عمليتها العسكرية شرق الفرات؟

© AFP 2022 / DELIL SOULEIMANعنصر من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" في الحسكة
عنصر من قوات سوريا الديمقراطية قسد في الحسكة - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
الاتفاق بين الحكومة السورية و"قسد"، وتحرك الجيش إلى المناطق الحدودية بالقرب من العملية العسكرية التركية شرق الفرات، طرح الكثير من التساؤلات من جانب المراقبين والمحللين السياسيين حول مصير العملية التركية بعد أن فقدت أحد أهم الأسباب التي قامت من أجلها وهي القضاء على "قسد"، وهل تستمر تركيا في تلك العملية وسط هذا الكم من الانتقادات الإقليمية والدولية، أم أنها سوف تتحاشى الصدام مع دمشق وتكون هناك تفاهمات جديدة لتبديد مخاوف أنقرة على أمنها القومي.

حضور سوري

قال الدكتور علي الأحمد، عضو أكاديمية الأزمات الجيوسياسية في سوريا، دائما ما يقوم الأعداء بأفعال ما، فإذا ما أحسن السياسيون استثمارها يمكن أن ينقلب عليهم، ولقد تعاملت سوريا مع الموقف في شمال شرقي البلاد بحيث استعادت حضورها في تلك المناطق ولو بشكل نسبي.

نازحون سوريون وأكراد من مناطق تنفيذ العملية العسكرية التركية نبع السلام في شمال سوريا، 9 أكتوبر 2019 - سبوتنيك عربي
تركيا: هدف "نبع السلام" تطهير المنطقة الحدودية وعودة النازحين إلى المنطقة الآمنة
وأضاف عضو أكاديمية الأزمات الجيوسياسية لـ"سبوتنيك" أن الحكومة التركية بدخولها إلى سوريا ومحاولة احتلال بعض المناطق شرق الفرات كانت دافعا قويا لدمشق لاستعادة تلك المناطق، حيث أدرك الكثيرون أنه لا يمكن السير في خطط إنقاذ فردي أو مناطقي ويجب علينا إنقاذ كل الوطن، لذا كان هذا التصرف تجاه "قسد" التي وجدت مؤخرا أن ظهيرها عاري ولا بد من العودة إلى الوطن الذي دعمهم في سوريا.

وتابع الأحمد، هناك من يقول أن العملية العسكرية  التركية شرق الفرات تجري بتفاهمات أمريكية روسية تركية ومع قيادات "قسد" السورية وليست القيادات التي أتت من الخارج، أضف إلى ذلك أن القيادات المحلية في المناطق التي لم تكن تحت سيطرة الدولة كانت تريد التواصل على الدوام مع الحكومة السورية.

وعن أهداف تركيا من عملية شرق الفرات قال عضو أكاديمية الأزمات، أعلم أن هناك أطماع تركية ولكنها غير قابلة للتنفيذ على أرض الواقع، وفي التوقيت ذاته هناك مخاوف تركية زاد حجمها كثيرا فأرادت تركيا أن تلغي تلك المخاوف من خلال  الهروب إلى الأمام، بدلا من قيامها بإجراء مراجعة ذاتية لأنها هى من أدخلت الإرهابيين وأن تتواصل مع الدولة السورية ولكنها لم تفعل وشنت العمل العسكري وهذا ما دفع قسد للعودة إلى الدولة وحل نفسها.    

الأمن القومي التركي

ومن جانبه قال الدكتور أحمد أويصال ورئيس مركز دراسات الشرق الأوسط "أورسام" بأنقرة  لـ"سبوتنيك" ، إن تركيا لن تقبل بوقف العملية العسكرية بناء على الاتفاق الذي تم بين الحكومة السورية وقوات قسد، لأن هدف العملية هو القضاء على تنظيم "بي كا كا" والحفاظ على الأمن القومي التركي.

ضمانات دولية

الوضع في منبج بعد دخول الجيش السوري، سوريا 16 أكتوبر 2019 - سبوتنيك عربي
لافروف: روسيا ستشجع على تطبيق الاتفاق الأخير بين دمشق والأكراد وتعاون سوريا وتركيا الأمني
وأضاف أويصال، يمكن أن توقف تركيا عملياتها العسكرية في شرق الفرات بضمانات من القوى الكبرى مثل الولايات المتحدة وروسيا وليس بوصول القوات السورية إلى المناطق الحدودية لأنها لن تكون بالقوة الكافية التي يمكن الاعتماد عليها لتأمين تلك المناطق، هدف تركيا من العملية العسكرية هو التخلص من تنظيم ""B.K.K ليس من سوريا فقط، بل من العراق ومن الأراضي التركية، وقد تم تطهير تركيا تقريبا من بقايا التنظيم، لكن الولايات المتحدة الأمريكية أعطت أموال كثيرة للتنظيم كوكيل يعمل لصالحها مثلما يعمل حزب الله في لبنان، وتركيا لا تقبل حصار على كل حدودها الجنوبية.

وأشار أويصال إلى أن العقوبات والتهديدات لن تثني تركيا عن هدفها، نظرا لما يمثله التنظيم من خطورة على الأمن القومي التركي، حيث أن أنقرة لا تريد بجوارها دولة صغيرة تعاديها وتفصل بينها وبين العالم العربي، لذا فهو مشروع غيرقابل للوجود ويمثل خطر كبير عليها، مؤكدا على استمرار تلك العملية حتى كسر ظهر هذا التنظيم.

وأعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن بلاده اتخذت قرارا بإطلاق العملية العسكرية شرقي الفرات يوم 9 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري، لتصفية تنظيم حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب.

وبدأت تركيا، عملية عسكرية شمالي سوريا، تحت اسم "نبع السلام" وادعت أن هدف العملية هو القضاء على ما أسمته "الممر الإرهابي" المراد إنشاؤه قرب حدود تركيا الجنوبية، في إشارة إلى "وحدات حماية الشعب" الكردية، التي تعتبرها أنقرة ذراعا لـ "حزب العمال الكردستاني" وتنشط ضمن "قوات سوريا الديمقراطية" التي دعمتها الولايات المتحدة في إطار محاربة "داعش".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала