قرار من الاتحاد الإنجليزي بشأن مباراة شهدت إهانات عنصرية

CC0 / The English Football Association / شعار الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم
شعار الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم، إعادة مباراة هارينغي بورو ضد يوفيل تاون في الدور الرابع من كأس الاتحاد الإنجليزي، يوم 19 أكتوبر/تشرين الأول، بعد إلغائها بداعي إهانات عنصرية تم توجيهها ضد لاعبي هارينغي.

وتوقفت المباراة في الدقيقة 64 أثناء تقدم يوفيل بهدف دون رد، إثر إهانات عنصرية من جماهير الفريق ومشاحنات مع الحارس الكاميروني دوغلاس باغيتا.

لاعب المنتخب الإنجليزي رحيم ستيرلينج - سبوتنيك عربي
رحيم ستيرلينج يتعرض لإهانات عنصرية في لندن
وقال الاتحاد الإنجليزي في بيان: "بعد إلغاء مباراة في الدور الرابع التمهيدي بكأس الاتحاد، اتخذت لجنة الانضباط التابعة للاتحاد قرارا بإعادة المباراة يوم الثلاثاء 29 أكتوبر في ملعب هارينغي بورو".

وأضاف البيان "إذا توجب إعادة المباراة في حال انتهائها بالتعادل، ستقام في الخامس من نوفمبر/تشرين الثاني".

وأشار الاتحاد الإنجليزي إلى إلقاء القبض على شخصين، وأن تحقيقه بشأن الواقعة ما زال جاريا.

وجاءت الواقعة بعد أيام من تعرض لاعبي المنتخب الإنجليزي أصحاب البشرة السمراء، لإهانات عنصرية في مواجهة بلغاريا ضمن تصفيات بطولة أمم أوروبا 2020.

وتم إلقاء القبض على عدة أشخاص واستقالة مدرب المنتخب البلغاري كراسيمير بالاكوف، وبوريسلاف ميهايلوف رئيس الاتحاد.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала