تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

مكتب الحريري: حكومات أجنبية طالبتنا بعدم استخدام العنف ضد المتظاهرين

© REUTERS / MOHAMED AZAKIRجنود الجيش اللبناني خلال مظاهرة مناهضة للحكومة في وسط بيروت
جنود الجيش اللبناني خلال مظاهرة مناهضة للحكومة في وسط بيروت - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
نقل مكتب رئيس وزراء لبنان سعد الحريري عن منسق الأمم المتحدة في لبنان قوله اليوم الثلاثاء إن حكومات أجنبية عبرت عن تأييدها لأهداف الإصلاح التي حددتها الحكومة اللبنانية.

استمرار الاحتجاجات في لبنان، 22 أكتوبر 2019 - سبوتنيك عربي
استمرار الاحتجاجات في لبنان... والحكومة تباشر تنفيذ الإصلاحات
وقال مكتب الحريري إن رئيس الوزراء التقى مع سفراء من عدة جهات منها الولايات المتحدة وروسيا والصين والاتحاد الأوروبي والجامعة العربية.

وأضاف المكتب أن السفراء طالبوا لبنان بالتعامل مع مطالب المحتجين والكف عن استخدام العنف ضدهم والتصدي للفساد.

وكان من بين الاصلاحات التي أعلنها الحريري يوم الاثنين خطوة رمزية بخفض مرتبات الوزراء والنواب إلى النصف وكذلك خطوات لتنفيذ إجراءات تأخرت كثيرا وتعد حيوية لوضع المالية العامة على مسار مستدام.

وكان حجم الاحتجاجات واتساع نطاقها استثنائيا في بلد تنقسم فيه الحركات السياسية في العادة وفقا للانتماءات الطائفية.

ويعاني لبنان من واحد من أعلى معدلات المديونية الحكومية في العالم نسبة إلى الناتج الاقتصادي. ويشارك في الحكومة معظم الأحزاب الرئيسية التي يديرها ساسة يرى كثيرون أنهم كرسوا موارد الدولة ونفوذها لخدمة مصالحهم.

وتأثر الاقتصاد بالشلل السياسي والصراعات الإقليمية التي تفاقمت بفعل الضغوط على النظام المالي وتزايدها في الوقت الذي تراجعت فيه التدفقات المالية الواردة من الخارج. ويبلغ معدل البطالة بين اللبنانيين دون سن الخامسة والثلاثين 37 في المئة.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала