بعد سقوط جدار برلين... آمال أمريكا تنهار

© Sputnik . Boris Babanov / الذهاب إلى بنك الصورتحطيم جدار برلين 1990
تحطيم جدار برلين 1990 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
خيبت روسيا آمال الغرب بعد سقوط جدار برلين عام 1989.

خيبت روسيا آمال الغرب بعد سقوط جدار برلين عام 1989.

أعلن ذلك مايك بومبيو وزير خارجية الولايات المتحدة الأمريكية.

ووفق بومبيو فإن الغرب توقع حدوث التغيرات المناسبة في العالم بعد سقوط الشيوعية في برلين وموسكو وباقي العالم الشرقي. غير أن "توقعاتنا" لم تصدق.

وأطلق بومبيو في كلمة له أمام مؤتمر "دروس عام 1989" في برلين اتهامات بحق روسيا، مدعيا أن السلطات الروسية تعتدي على بلدان الجوار.

ووجه بومبيو انتقادات إلى الصين أيضا، زاعما أن الحزب الشيوعي الصيني يستخدم تكتيك القمع ضد شعبه.

ويتعين على واشنطن وبرلين، كما يرى وزير الخارجية الأمريكي، أن تحميا "الحرية ومستقبلنا" من موسكو وبكين.

وتجدر الإشارة إلى أن سياسيي ألمانيا يعترفون بأن ألمانيا استعادت وحدتها بفضل روسيا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала