تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

وزير الداخلية الإيراني: من قاموا بالتخريب مجرمون بدعم أمريكي وصهيوني وسعودي

© AFP 2021احتجاجات على رفع أسعار الوقود في طهران، إيران 16 نوفمبر 2019
احتجاجات على رفع أسعار الوقود في  طهران، إيران 16 نوفمبر 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
قال وزير الداخلية الإيراني إن مثيري الشغب "ركزوا في استهدافهم للممتلكات العامة والإضرار بالبنى التحتية الخاصة والعامة في البلاد".

الرئيس الإيراني  حسن روحاني أمام قوات الحرس الثوري الإيراني - سبوتنيك عربي
إيران: سنرد بحزم على أي بلد يثبت تورطه بالتدخل في شؤوننا الداخلية
طهران - سبوتنيك. وأعلن وزير الداخلية الإيراني عبد الرضا رحماني فضلي، عن رصد عمليات تحريض أجنبية على العنف والشغب أثناء الأحداث في البلاد كانت تتدفق عبر أجهزة المحمول.

ونقل التلفزيون الرسمي تصريحات فضلي، اليوم الثلاثاء: "التحريض الأجنبي على العنف والشغب أخذ يتدفق على أجهزة المحمول لدى المواطنين. واضطررنا لقطع دفق الإنترنت في البلاد بعد أن تم تقييده في البداية من أجل ضمان أمن المواطنين والبلاد".

وأضاف فضلي أن "مثيري الشغب ركزوا في استهدافهم للممتلكات العامة على الإضرار بالبنى التحتية الخاصة والعامة في البلاد"، مشيرا إلى أن "من قاموا بأعمال تخريب بينهم مجرمون من أصحاب السوابق وحظوا بدعم أمريكي وصهيوني وسعودي".

ونوه إلى أن "استهداف مستودع كبير للوقود والسعي لتفجيره في إحدى المناطق كان يهدد حياة أعداد كبيرة من المدنيين".

واندلعت المظاهرات في إيران، الأسبوع قبل الماضي، بعد ساعات من إعلان الحكومة عن تعديل نظام دعم أسعار البنزين تستفيد منه الأسر الفقيرة، لكنه يترافق مع رفع كبير لأسعار البنزين في محطات الوقود، في ظل أزمة اقتصادية حادة، وسقط خلال التظاهرات العشرات ما بين قتيل وجريح.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала