الإمارات..."الرقابة النووية" ترجح إصدار رخصة محطة براكة في بداية 2020

© Sputnikبناء محطة نووية
بناء محطة نووية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال مسؤول كبير في الهيئة الاتحادية للرقابة النووية في الإمارات، اليوم الأربعاء، إن رخصة تشغيل محطة "براكة" للطاقة النووية قد تصدر في الربع الأول من 2020 يعقبها بدء تشغيل أول مفاعل.

ونقلت وكالة "رويترز" عن كريستر فيكتورسن، المدير العام للهيئة، القول إنه "إذا لم يجد جديد.. قد تكون في الربع الأول من العام المقبل، نعمل على ذلك".

محطة الطاقة النووية  كولسكايا في منطقة مورمانسك الروسية - سبوتنيك عربي
الإمارات تتعاون مع روسيا لشراء الوقود النووي
وتتولى شركة الطاقة الكهربائية الكورية (كيبكو) بناء محطة براكة، لكن مشاكل تتعلق بتدريب ما يكفي من الموظفين المحليين أرجأت بدء تشغيل المفاعل الأول بالمحطة عدة مرات.

وتقع محطة براكة للطاقة النووية في منطقة الظفرة في إمارة أبوظبي، وتطل على الخليج وتبعد نحو 53 كيلومترا إلى الجنوب الغربي من مدينة الرويس.

ومن المتوقع أن توفر مفاعلات الطاقة المتقدمة الأربعة في محطة براكة نحو ربع احتياجات الدولة من الكهرباء عند التشغيل التام للمحطات.

وقد بدأت الأعمال الإنشائية في المحطة في يوليو/ تموز 2012، بعد الحصول على الرخصة الإنشائية من الهيئة الاتحادية للرقابة النووية وشهادة عدم الممانعة من هيئة البيئة – أبوظبي.

وسيؤدي هذا المشروع دورا أساسيا في تنويع مصادر الطاقة في الدولة وسيوفر كمية كبيرة من الطاقة للمنازل والشركات والمنشآت الحكومية مع تقليلها للبصمة الكربونية في الدولة.

وبعد التشغيل التام للمحطة، من المتوقع أن تحد محطة براكة من الانبعاثات الكربونية في الدولة بواقع 21 مليون طن سنويًا والتي تعادل إزالة 3.2 مليون سيارة من الطرقات.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала