تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

ترامب: رئيس كوريا الشمالية لا يريد إنهاء علاقته الخاصة معي

© AFP 2021 / Saul Loebلقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في هانوي، فيتنام 27 فبراير/ شباط 2019
لقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون في هانوي، فيتنام 27 فبراير/ شباط 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن نظيره الكوري الشمالي كيم جونغ أون لا يريد "إنهاء علاقته الخاصة برئيس الولايات المتحدة أو التدخل في الانتخابات الأمريكية القادمة".

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب وزعيم كوريا الشمالية كيم جون أون على حدود الكوريتين - سبوتنيك عربي
ترامب: لا أعتقد أن لدى زعيم كوريا الشمالية رغبة في التدخل في الانتخابات الأمريكية
وأضاف ترامب أن زعيم كوريا الشمالية كيم يونغ الأمم المتحدة "ذكي للغاية ولديه الكثير.. كل شيء فعليًا، ولكن الخسترة إذا كان يستخدمها بطريقة معادية".

وقال ترامب إن كوريا الشمالية لديها "إمكانات اقتصادية هائلة، ولكن يجب أن تنفذ وعدها".

وذكرت وكالة الأنباء المركزية الكورية اليوم الأحد أن كوريا الشمالية أجرت تجربة "مهمة جدا" بموقع سوهاي لإطلاق الأقمار الصناعية وهو موقع للتجارب الصاروخية كان مسؤولون أمريكيون قالوا في السابق إن بيونغيانغ وعدت بإغلاقه.

وتأتي التجربة مع اقتراب مهلة نهائية حددتها كوريا الشمالية بنهاية العام. وقد حذرت بيونغيانغ من أنها قد تتخذ "مسارا جديدا" وسط جمود محادثات نزع السلاح النووي مع الولايات المتحدة.

ووصف تقرير وكالة الأنباء المركزية التجربة بأنها "اختبار ناجح له أهمية كبيرة" لكنه لم يحدد ما الذي تمت تجربته.

وقالت وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية إن سول وواشنطن تتعاونان بصورة وثيقة في متابعة الأنشطة في المواقع الكورية الشمالية الرئيسية ومن بينها تونجتشانج-ري حيث يقع سوهاي.

وقال خبراء صواريخ إن كوريا الشمالية أجرت تجربة على محرك صواريخ فيما يبدو وليس إحدى التجارب الصاروخية التي عادة ما ترصدها اليابان وكوريا الجنوبية سريعا.

وقال فيبين نارانج خبير الشؤون النووية في معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا بالولايات المتحدة "إذا كان حقا اختبارا ثابتا لمحرك صاروخ يعمل بالوقود السائل أو الصلب فهذا مؤشر كبير آخر على أن باب الدبلوماسية يُغلق سريعا إن لم يكن قد أُغلق بالفعل".

وأضاف قائلا "قد تكون هذه إشارة واضحة للغاية عما ينتظر العالم بعد بداية العام".

وتزايدت حدة التوتر قبل انتهاء المهلة التي حددتها كوريا الشمالية بنهاية العام ودعت الولايات المتحدة إلى تغيير سياسة مطالبة بيونجيانج بنزع سلاحها النووي من جانب واحد وطالبت بتخفيف العقوبات.

وقال كيم سونج سفير كوريا الشمالية في الأمم المتحدة يوم السبت إن نزع السلاح النووي غير مطروح للتفاوض مع الولايات المتحدة وإنه ليس هناك حاجة لإجراء محادثات مطولة مع واشنطن.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала