تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

زعيم المعارضة التايلندية: الاحتجاجات "مجرد بداية"

© REUTERS / SOE ZEYA TUNتاناتورن جوانغرونغروانكيت زعيم حزب المستقبل إلى الأمام المعارض في تايلاند يلوح إلى أنصاره في احجاج في بانكوك
تاناتورن جوانغرونغروانكيت زعيم حزب المستقبل إلى الأمام المعارض في تايلاند يلوح إلى أنصاره في احجاج في بانكوك - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
قال تاناتورن جوانغرونغروانكيت زعيم حزب المستقبل إلى الأمام المعارض في تايلاند إن احتجاجات اليوم السبت كانت "البداية فقط" حيث احتشد آلاف الآشخاص في العاصمة بانكوك في أكبر مظاهرة منذ انقلاب عام 2014.

موكب ملك تايلاند - سبوتنيك عربي
ملك تايلاند يستكمل عام التتويج بموكب زوارق عبر بانكوك القديمة
وحسب "رويترز" دعا تاناتورن إلى الاحتجاج يوم الجمعة بعد تحركات لحظر حزب المستقبل إلى الأمام، الذي برز كأكبر منافس لحكومة الحاكم العسكري السابق برايوت تشان أوتشا.

وقاله تاناتورن للحشد: "هذه هي البداية فقط". "اليوم هو استعراض للقوة حتى ينضم إلينا الآخرون في المستقبل. نحن هنا فقط اليوم كاختبار تجريبي. لا تخافوا بعد الآن. الشيء الحقيقي سيكون الشهر المقبل".

ودعا أمس الجمعة تاناتورن جوانغرونغروانكيت زعيم حزب المستقبل إلى الأمام المعارض في تايلاند أنصاره إلى الاحتشاد في بانكوك اليوم السبت بعد أيام من دعوة المفوضية الانتخابية في البلاد إلى حل الحزب.

وسطع نجم تاناتورن (41 عاما) كأبرز معارض للحكومة التي يرأسها رئيس المجلس العسكري السابق برايوت تشان أوتشا (65 عاما) بعد أن حل حزب المستقبل إلى الأمام التقدمي في المركز الثالث في الانتخابات التي جرت في مارس/ آذار.

ودعا تاناتورن في تسجيل مصور على فيسبوك الناس الذين "سئموا من مجتمع كهذا" إلى الخروج إلى الشوارع يوم السبت. وهذه هي المرة الأولى التي يوجه فيها مثل هذه الدعوة.

وقال "هذا هو الوقت المناسب كي يحدث الناس ضجة".

"إذا كنتم تتفقون معي على أنه حان الوقت كي ينهض الناس ويطالبوا بالشرعية وبالعدالة والمساواة، فاخرجوا في 14 ديسمبر/ كانون الأول".

لكن لم يتضح ما إذا كانت السلطات ستسمح بالتجمع. وقالت الشرطة في منطقة بانكوك التي دعا تاناتورن أتباعه للتجمع فيها إنها لم تتسلم طلبا للسماح بالتجمع بما يتماشى مع قانون التجمعات العامة.

وأبلغ رئيس الوزراء برايوت تشان أوتشا الصحفيين أن من غير الملائم تنظيم مظاهرة في نهاية العام قائلاً "يجب أن يكون الناس سعداء قرب حلول العام الجديد".

وعلى مدار العقدين الماضيين، هزت تايلاند موجات من المظاهرات استمرت لأشهر وشابها العنف كما تخللها انقلابان في عامي 2006 و 2014.

وقالت نارومون بينيوسينوات المتحدثة باسم الحكومة "مرت تايلاند بالكثير من هذه التجارب في الماضي وتعلمنا من خسائرها أنها بلا فائدة على الإطلاق".

كما أبدى الجيش استياءه من حركة جديدة يتهمها بالتآمر ضد الحكومة والملكية.

وقال تاناتورن هذا الشهر إنه لن يدعو إلى احتجاجات بالشوارع على غرار مظاهرات هونغ كونغ.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала