تويوتا بصدد تشييد محطة "دحرجة سيارات" في مصر

تابعنا عبرTelegram
أعلنت المنطقة الاقتصادية لقناة السويس إن "الكونسورتيوم" (الاتحاد) الذي تقوده "تويوتا تسوشو"، الوحدة التابعة لمجموعة "تويوتا" اليابانية، وقع عقدا اليوم الخميس لتشييد وتشغيل "محطة دحرجة سيارات ومركبات" في ميناء شرق بورسعيد في مصر.

وذكر البيان، الذي نقلته رويترز، الصادر عن المنطقة الاقتصادية أن الكونسورتيوم، الذي يضم أيضا بولوريه لوجيستيك ونيبون يوشن كايشا سيقوم بتطوير وتشغيل رصيف ميناء بطول 600 متر ومحطة على مساحة 270 ألف متر مربع لاستيراد وتصدير وإعادة شحن السيارات "للأسواق والموانئ للدول المجاورة".

فيراري - سبوتنيك عربي
ملياردير يتعرض لخدعة بعد شراء أغلى سيارة في العالم... صور
ونقل البيان عن المهندس يحيى زكي رئيس الهيئة الاقتصادية لقناة السويس قوله إن الكونسورتيوم سيستثمر 150 مليون دولار في المعدات والبنية التحتية لتتمكن المحطة من التعامل مع 800 ألف سيارة سنويا إضافة إلى 233 مليون دولار سنويا مقابل امتياز التشغيل.

يذكر أن ميناء شرق بورسعيد يقع عند مدخل قناة السويس من جهة البحر المتوسط. والقناة أسرع ممر ملاحي بين أوروبا وآسيا وأحد المصادر الرئيسية للنقد الأجنبي للحكومة المصرية.

وتأمل الحكومة في تحويل الميناء إلى مركز رئيسي لإعادة الشحن وهو ما يعني أن السلع ستمر عبر الميناء في الطريق إلى وجهات أخرى.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала