تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

حكومة الوفاق الليبية توافق على تفعيل مذكرة التفاهم الأمنية مع تركيا

© AFP 2021 / MUSTAFA KAMACIالرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس المجلس الرئاسي في طرابلس فايز السراج
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس المجلس الرئاسي في طرابلس فايز السراج - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أعلنت حكومة الوفاق الوطني الليبية في بيان، اليوم الخميس، أنها وافقت على تفعيل مذكرة التفاهم للتعاون الأمني والعسكري مع تركيا.

وقالت حكومة الوفاق الليبية على حسابها الرسمي بـ "فيسبوك"، إن "مجلس الوزراء عقد اجتماعا استثنائيا اليوم الخميس في العاصمة طرابلس، برئاسة رئيس المجلس الرئاسي السيد فائز السراج".

وأضاف البيان أن "الاجتماع عقد بحضور النائبين السيد أحمد معيتيق، والسيد عبد السلام كاجمان، وعضوي المجلس السيد محمد عماري زايد، والسيد أحمد حمزة، والسادة الوزراء، وأمراء المناطق العسكرية، استعرض فيه مستجدات الأوضاع محليا ودوليا".

وزير الخارجية الليبي طاهر محم السيالة - سبوتنيك عربي
حكومة الوفاق: ننتظر مصادقة البرلمان التركي على الاتفاقية العسكرية
وختم البيان بالقول "وافق المجلس بالإجماع خلال الجلسة على تفعيل مذكرة التفاهم للتعاون الأمني والعسكري بين حكومة الوفاق الوطني وحكومة جمهورية تركيا الموقعة في 27 نوفمبر الماضي".

ووقع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، مع رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الليبي في طرابلس فايز السراج، على مذكرتي تفاهم، الأولى بشأن السيادة على المناطق البحرية، والثانية أمنية، فيما اعترضت مصر وقبرص واليونان على الاتفاق.

وطالب الاتحاد الأوروبي حكومة الوفاق وتركيا، بتسليم نسخة من مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين "دون أي تأخير".

وأكد الاتحاد الأوروبي أنه يقف متضامنا بشكل كامل مع اليونان وقبرص بشأن التحركات الأخيرة من جانب تركيا في شرق البحر المتوسط، بما في ذلك بحر إيجه"، مضيفا أنه "على تركيا أن تحترم سيادة جميع الدول الأعضاء بالاتحاد الأوروبي وحقوقها السيادية، كما شدد المجلس الأوروبي مرارا".

وتعاني ليبيا، منذ سقوط نظام العقيد معمر القذافي عام 2011، انقساما حادا في مؤسسات الدولة بين الشرق، الذي يديره البرلمان بدعم من الجيش الوطني بقيادة المشير خليفة حفتر، والغرب الذي تتمركز فيه حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا، التي فشلت في الحصول على ثقة البرلمان.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала