مصر وإيطاليا تتفقان على رفض التدخلات الأجنبية في ليبيا

© REUTERS / HANI AMARAقوات الجيش التابعة لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا
قوات الجيش التابعة لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
جددت مصر وإيطاليا رفضهما لأي تدخلات خارجية في ليبيا، وذلك خلال اتصال هاتفي بين الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي ورئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي.

ونشر السفير بسام راضي، المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، عبر صفحته الرسمية على فيسبوك: أن الاتصال شهد استعراض الملفات الإقليمية خاصة الوضع في ليبيا، حيث أكد الرئيس السيسي على ثوابت موقف مصر الداعم لاستقرار وأمن ليبيا، وتفعيل إرادة الشعب الليبي".

وتابع راضي أن خلال الاتصال تم التأكيد على "مساندة جهود الجيش الوطني الليبي في مكافحة الإرهاب والقضاء على التنظيمات الإرهابية التي تمثل تهديداً ليس فقط على ليبيا بل الأمن الإقليمي ومنطقة البحر المتوسط، مع رفض كل التدخلات الخارجية في الشأن الداخلي الليبي".

من جانبه، أكد رئيس الوزراء الإيطالي سعي بلاده لحل الوضع الراهن وتسوية الأزمة الليبية، التي تمثل تهديداً لأمن المنطقة بأكملها، وذلك بهدف عودة الاستقرار إلى ليبيا وتمكينها من استعادة قوة وفاعلية مؤسساتها، حيث تم التوافق على ضرورة تكثيف الجهود المشتركة في هذا الإطار.

وأضاف المتحدث الرسمي أن الاتصال تناول كذلك عددا من الموضوعات ذات الصلة بالعلاقات الثنائية الاستراتيجية بين البلدين، حيث أكد الجانبان الحرص على تطوير التعاون المشترك في مختلف المجالات، وأعربا عن تطلعهما لمواصلة العمل على دفع العلاقات المتميزة بين البلدين.

وكان الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي قد صرح، أمس الأربعاء، إن بلاده تسعى إلى حل سياسي في ليبيا يحافظ على وحدة أراضيها ومؤسسات الدولة هناك وجيش وطني موحد.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала