تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

البنتاغون يقول إنه لن ينتهك قانون الحرب رغم تهديد ترامب لإيران

© REUTERS / The White Houseالرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونائبه مايك بنس ووزير الدفاع مارك إسبر وأعضاء من فريق الأمن القومي يراقبون قوات العمليات الخاصة الأمريكية تهاجم زعيم داعش أبو بكر البغدادي من غرفة بالبيت الأبيض
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونائبه مايك بنس ووزير الدفاع مارك إسبر وأعضاء من فريق الأمن القومي يراقبون قوات العمليات الخاصة الأمريكية تهاجم زعيم داعش أبو بكر البغدادي من غرفة بالبيت الأبيض - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
ألمح وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر بقوة، اليوم الاثنين، إلى أن الجيش الأمريكي لن ينتهك قوانين الصراع المسلح باستهداف مواقع ثقافية إيرانية، وذلك بعد أن هدد الرئيس دونالد ترامب بضربها.

وردا على سؤال عما إذا كان مستعدا لاستهداف المواقع الثقافية، قال إسبر للصحفيين "سنتبع قوانين الصراع المسلح".

ميتش ماكونيل - سبوتنيك عربي
زعيم الأغلبية في مجلس الشيوخ الأمريكي يدعو الأعضاء لانتظار حقائق قتل سليماني
وبسؤاله عما إذا كان هذا يعني أنه لن يستهدف هذه المواقع لأن ذلك يعد جريمة حرب، قال إسبر "هذه هي قوانين الصراع المسلح"، وفقا لرويترز.

وتصاعد التوتر بين واشنطن وطهران عقب إعلان وزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون)، فجر الجمعة الماضي، تنفيذ ضربة جوية بالقرب من مطار بغداد الدولي، أسفرت عن مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني، بالإضافة إلى أبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، وآخرين، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

وتتهم واشنطن سليماني، الذي كانت تضعه على قائمة الإرهاب لديها، بالمسؤولية عن العديد من الهجمات التي أوقعت قتلى أميركيين والتجهيز لمزيد من تلك الهجمات.

وردا على ذلك صوت البرلمان العراقي، يوم الأحد الماضي، لصالح إلزام الحكومة بإخراج القوات الأجنبية من البلاد وإلغاء الاتفاق الأمني مع الولايات المتحدة وإلغاء طلب مساعدة التحالف الدولي بقيادة واشنطن في محاربة الإرهاب.

جنود الجيش الأمريكي داخل مجمع السفارة الأمريكية في بغداد - سبوتنيك عربي
الجيش الأمريكي يصف خطاب العسكريين حول سحب القوات من العراق بأنها رسالة خاطئة

ومن جهته، فرض الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الأحد، عقوبات على بغداد بعدما طالب البرلمان العراقي القوات الأمريكية بمغادرة البلاد.

وأضاف ترامب، أنه إذا غادرت قواته فسيتعين على بغداد أن تدفع لواشنطن تكلفة قاعدة جوية هناك.

وأبلغ ترامب الصحفيين على متن الطائرة الرئاسية أمس الإثنين، "لدينا قاعدة جوية هناك باهظة التكلفة بشكل استثنائي. لقد احتاجت مليارات الدولارات لبنائها منذ فترة طويلة قبل مجيئي. لن نغادر إلا إذا دفعوا لنا تكلفتها".

وفي هذا الصدد، قال وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، إن الولايات المتحدة الأمريكية، ليست لديها خطط لمغادرة العراق، وذلك عقب تقارير عن الانسحاب تم نشرها في وقت سابق.

وقال إسبر، للصحفيين في البنتاغون، أمس الإثنين، إن الولايات المتحدة لا تخطط للانسحاب من العراق، وذلك بعد تقارير لـ"رويترز" ووسائل إعلام أخرى عن رسالة من الجيش الأمريكي تفيد بالانسحاب.

وتسلم الرئيس العراقي برهم صالح الإثنين، نسخة غير موقعة، من قرار العقوبات الأمريكية على العراق في حال أراد إخراج القوات الأمريكية من أراضيه بأي قرار كان، وفقا لوكالة الأنباء العراقية.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала