"ترامب وجنوده في خطر".. الحكومة الإيرانية تعلق على عملية الحرس الثوري

© AFP 2022 / STRعلي ربيعي المتحدث باسم الحكومة الإيرانية
علي ربيعي المتحدث باسم الحكومة الإيرانية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال علي ربيعي المتحدث باسم الحكومة الإيرانية إن "داعش" والإرهاب هما منتج أمريكي يهدف إلى العبث باستقرار وأمن المنطقة.

وأشار ربيعي في تصريحات خلال مؤتمر صحفي على هامش اجتماع لمجلس الوزراء اليوم الأربعاء إلى أن طرد "داعش" هو مقدمة لطرد الأمريكيين من المنطقة، بحسب وكالة الأنباء الإيرانية "مهر".

قاعدة عين الأسد الأمريكية في العراق - سبوتنيك عربي
الجيش العراقي يكشف تفاصيل رسالة من إيران قبل القصف بوقت قليل

وأكد المتحدث باسم الحكومة الايرانية أن "الانتقام والثأر سيجمعان شعبنا والحرس الثوري أثلج قلبنا بالعملية الدقيقة".

وأضاف ربيعي "الحرس الثوري استهدف مركز الفتن والتآمر الأمريكي ونحن لم نكن نبحث عن الحرب وإذا فكر الأمريكيون بالرد سيتلقون ردا أكثر إيلاما".

وأكد ربيعي أن بلاده "ستتبع كل السبل القانونية في المحافل الدولية في مواجهة الولايات المتحدة".

وصرح المتحدث باسم الحكومة الإيرانية حول احصائيات خسائر هجوم الحرس الثوري على قاعدة "عين الاسد" الأمريكية، "ليس لدينا إحصائية عن الخسائر التي تسبب بها هجومنا".

وتابع: "لن نستهدف دول الجوار بل سنستهدف القواعد الأمريكية فقط في هذه الدول".

وأعلن الحرس الثوري الإيراني، في وقت سابق، صباح اليوم، استهداف قاعدتين عسكريتين أمريكيتين في العراق، ردا على اغتيال قائد فيلق القدس الذي أعلنت الولايات المتحدة الأمريكية أنها قتلته في غارة بمطار بغداد قبل أيام.

ومن جانبه أكد مستشار قائد الحرس الثوري الإيراني، حميد رضا مقدم فر، صباح اليوم الأربعاء على أن المعلومات الأولية تؤكد وقوع أضرار كبيرة في قاعدة "عين الأسد" رغم أن الأمريكيين يحاولون إخفاء الحقائق.

ووصف المرشد الأعلى في إيران آيه الله علي خامنئي، اليوم الأربعاء، الهجوم الصاروخي على القواعد العسكرية الأمريكية في العراق بـ"الناجح"، مؤكدا أن "إيران تواجه جبهة واسعة وسيكون الانتصار حليفها".

بينما قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، إن "الأمر يعود الآن للولايات المتّحدة أن توقف التصعيد"، وأكد ظريف، في تصريحات صحفية عقب اجتماع الحكومة، اليوم الأربعاء، حسبما نقل التلفزيون الرسمي: "أمريكا ستتلقى ضربات أكثر إيلاما إذا لجأت إلى التصعيد، والأمر يعود لها أن توقف التصعيد معنا وأن تعود لرشدها"، بحسب وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية "إرنا".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала