وزير الدفاع التركي: انسحابنا من نقاط المراقبة في إدلب غير وارد

© Sputnik . Bassel Shartouhنقاط المراقبة التركية تنخرط ناريا بدعم هجمات النصرة على الجيش السوري
نقاط المراقبة التركية تنخرط ناريا بدعم هجمات النصرة على الجيش السوري - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، أن انسحاب القوات التركية من نقاط المراقبة الموجودة بمنطقة خفض التصعيد في محافظة إدلب، شمال غربي سوريا، غير وارد.

أنطاكيا - سبوتنيك. وقال أكار، في تصريح لوسائل إعلام تركية، اليوم الأربعاء: "انسحاب القوات التركية من نقاط المراقبة في إدلب غير وارد ونقاط المراقبة غير قابلة للمساومة".

وأقامت تركيا 12 نقطة مراقبة داخل محافظات إدلب وحماة وحلب السورية بالاتفاق مع الجانبين الروسي والإيراني بهدف تطبيق "اتفاق خفض التصعيد"، في إطار اجتماعات أستانا المتعلقة بالشأن السوري، في المناطق التي كانت تفصل بين القوات الحكومية السورية والمعارضة.

وعٌقد، الاثنين الماضي، اجتماع ثلاثي سوري روسي تركي في موسكو، طالبت فيه دمشق بالالتزام الكامل بسيادة سوريا واستقلالها والانسحاب الفوري والكامل من الأراضي السورية.

وبحسب قناة "الإخبارية السورية"، أكدت الحكومة السورية على ضرورة التزام تركيا بموجب اتفاق سوتشي بشأن إدلب، وخاصة إخلاء المنطقة من الإرهابيين والأسلحة وفتح طرق حلب - اللاذقية وحلب - حماة.

وشدد الجانب الروسي على أن سوريا مصممة على تحرير كل منطقة إدلب بما يكفل الأمن والأمان للمواطنين السوريين الذين تستخدمهم التنظيمات الإرهابية كدروع بشرية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала