بعد الصين... عدوى كورونا تبدأ الانتقال بين البشر في أماكن أخرى

© AFP 2022 / Tiziana Fabiانتشار الفيروس الجديد "كورونا"، الصين، يناير 2020
انتشار الفيروس الجديد كورونا، الصين، يناير 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
سجلت تايوان أول حالة انتقال لعدوى فيروس كورونا الجديد، اليوم الثلاثاء، وجددت تحذيرها من السفر إلى البر الرئيسي للصين، قائلة إنه يجب على الناس تجنب الذهاب إلى هناك ما لم يكن الأمر ضروريًا للغاية.

وقال مركز القيادة الوبائية المركزي في البلاد، إن أحدث حالة إصابة –المريض الثامن- حدثت عن طريق انتقال الفيروس من مصاب آخر، فيما أصيبت باقي الحالات السابقة في الصين أولًا، وفقًا لما نقلته وكالة "رويترز".

انتشار الفيروس الجديد كورونا، الصين، يناير 2020 - سبوتنيك عربي
ارتجاف المريض وذعر الأطباء... فيديو لمعاناة أحد ضحايا "كورونا"

وأوضح أن المصاب الجديد هو رجل في الخمسينيات من عمره يقيم في وسط تايوان، وأصيب عن طريق زوجته، بعدما عادت من عملها في الصين، وقبل تشخيص حالتها في وقت لاحق، مشيرًا إلى أن حالة الرجل مستقرة حاليًا.

وترتبط تايوان بعلاقات اقتصادية وثقافية وثيقة مع الصين، وبدأت الأسبوع الماضي في تسجيل حالات إصابة بفيروس كورونا الجديد الذي ظهر للمرة الأولى في مدينة ووهان، عاصمة مقاطعة هوبي الصينية، والذي أودى بحياة ما يزيد على 100 شخص.

وفرضت تايوان قيودًا على زيارة الصينيين لأراضيها، وأعلنت الأسبوع الماضي، حظرًا لمدة شهر على تصدير الأقنعة الطبية، قائلة إنها يجب أن تراعي احتياجات شعبها أولًا، بعدما أفادت بعض الصيدليات المحلية بنقص أقنعة الوجه.

من جانبها، أعلنت وزارة الصحة اليابانية ، اليوم الثلاثاء، ظهورأول حالة إصابة بفيروس كورونا في البلاد، لدى شخص لم يقم بزيارة الصين، بحسب وكالة "كيودو".

على جانب آخر، أعلن عضو فريق الخبراء التابع للجنة الحكومية الصينية للرعاية الصحية، لي شين وانغ، اليوم الثلاثاء، بأن هناك حاجة إلى نحو أسبوع لعلاج المصابين بالالتهاب الرئوي الناجم عن فيروس كورونا الجديد.

وقال الخبير الصيني، خلال مؤتمره الصحفي: "في الوقت الحالي، يتعافى المرضى الذين يعانون من أعراض خفيفة خلال أسبوع أما الذين يعانون من خطر أكبر فيستغرق الأمر حوالي أسبوعين، وربما أكثر، لذلك هناك ثقة في أن عدد المرضى الذين غادروا المستشفيات سيزداد مع مرور الوقت".

ووفقا لأحدث البيانات الواردة من اللجنة فقد بلغ إجمالي عدد المرضى الذين يعانون من الالتهاب الرئوي الناجم عن النوع الجديد من الفيروس التاجي في البلاد 4515 شخصا، منهم 106 أشخاص قد توفوا، و60 شخصا تعافوا وغادروا المستشفيات.

وبعيدًا عن البر الرئيسي للصين، فقد تم الإبلاغ عن إصابات وقعت في كل من هونغ كونغ وماكاو وتايوان وتايلاند واليابان وكوريا الجنوبية والولايات المتحدة وكندا وفيتنام وسنغافورة ونيبال وفرنسا وأستراليا وماليزيا وألمانيا.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала