ترامب يفجر "صفقة القرن" والفلسطينيون يؤكدون أنها لن تمر

ترامب يفجر "صفقة القرن" والفلسطينيون يؤكدون أنها لن تمر
تابعنا عبرTelegram
أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "صفقة القرن"، بغياب الجانب الفلسطيني، الأمر الذي رحبت به إسرائيل ورفضته القيادة الفلسطينية، إذ أكد محمود عباس أن الصفقة لن تمر بدون موافقة الشعب الفلسطيني، معربا عن استعداده للعمل مع حركة "حماس".

ممثل حركة "حماس" في طهران خالد القدومي قال لبرنامجنا إن هدف ترامب من إعلان الصفقة هو حماية ما يعتبره "أمن إسرائيل"، على حساب الحقوق المشروعة والمعترف بها دولياً للشعب الفلسطيني.

بدوره، عضو الكنيست الإسرائيلي جمال زحالقة قال لـ"بلا قيود":

"نتنياهو يحاول الاستفادة من الصفقة لتعزيز موقفه إبان الإنتخابات، وأمام تهم الفساد التي تلاحقه، الرد على صفقة القرن يكون بالوحدة الوطنية الفلسطينية ووقف الإنقسام."

عربيا 

الجامعة العربية أكدت أن "صفقة القرن" تشير إلى إهدار كبير لحقوق الفلسطينيين المشروعة، وأنها غير ملزمة.

وزير الخارجية اللبناني السابق عدنان منصور قال لـ"بلا قيود":

"إن ترامب بإعلانه عما يسمى بصفقة القرن أظهر إنحداراً وإنحيازاً غير مسبوقين، في تاريخ السياسة الأمريكية تجاه القضية الفلسطينية والقضايا العربية".

إقليميا

تركيا اعتبرت أن الصفقة ولدت "ميتة"، وإيران وصفتها بالمخزية والمفروضة على الفلسطينيين.

دوليا

روسيا أعلنت أنها تواصل دراسة "صفقة القرن" وتعول على معلومات إضافية من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الذي من المرتقب أن يزور موسكو غدا.

الاتحاد الأوروبي أكد التزامه بـ"حل الدولتين عن طريق التفاوض"، كما شددت الأمم المتحدة على التزامها بجميع "قرارات مجلس الأمن والجمعية العامة ذات الصلة".

منظمة العفو الدولية أعلنت أن مقترحات ترامب تتعارض مع القانون الدولي وترسخ وضعا يُحرم فيه الفلسطينيون من حقوقهم الرئيسية.

تفاصيل الحلقة في التسجيل الصوتي.

إعداد وتقديم: نغم كباس وفهيم الصوراني

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала