تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

بيسكوف: موسكو عرضت منذ فترة على واشنطن بحث الحد من التسلح

© Sputnik . Natalia Seliverstova / الذهاب إلى بنك الصورالمتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية (الكرملين) دميتري بيسكوف
المتحدث الرسمي باسم الرئاسة الروسية (الكرملين) دميتري بيسكوف - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أعلن المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، اليوم الخميس، أن بلاده عرضت أكثر من مرة، على الولايات المتحدة بدء مفاوضات لبحث قضية الحد من التسلح.

موسكو - سبوتنيك. وقال بيسكوف للصحفيين، ردا على سؤال حول المستوى الذي يمكن أن تعقد على أساسه المفاوضات بين روسيا والولايات المتحدة بشأن الحد من التسلح، وتوقيت عقدها: "تحاول روسيا منذ فترة طويلة بدء هذه الاتصالات، ولطالما عرضتها على الشركاء الأميركيين، لذلك، سنكون مسرورين إذا حدث ذلك".

المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، يوليو 2019 - سبوتنيك عربي
بيسكوف يحذر من عدم احترام المواطنين من قبل السلطات
وأشار بيسكوف إلى عدم وجود موعد، وأن مستوى المفاوضات غير محدد بعد.

وأعلن مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي، روبرت أوبراين، يوم أمس الأربعاء، أن الولايات المتحدة وروسيا ستبدآن قريبًا مفاوضات للحد من الأسلحة وحول المسائل النووية.

وكان نائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي ريابكوف، قد أعلن في وقت سابق، أن مواقف موسكو وواشنطن حول الاستقرار الاستراتيجي متباينة، والرؤية الأميركية للحد من التسلح ليست واضحة بشكل عام.

ودعت وكيلة الأمين العام للأمم المتحدة والممثلة السامية لشؤون نزع السلاح، إيزومي ناكاميتسو، في وقت سابق، روسيا والولايات المتحدة الأميركية إلى تمديد معاهدة الحد من الأسلحة الاستراتيجية (ستارت-3) لمدة خمس سنوات، ومن ثم بحث أي قضايا أخرى تتعلق بهذه المعاهدة.

وتبقى معاهدة الحد من الأسلحة الهجومية الإستراتيجية "ستارت-3" التي وقعها بارك أوباما ودميتري مدفيديف في 8 نيسان/أبريل من العام 2010 في براغ، المعاهدة الوحيدة النافذة بين روسيا والولايات المتحدة بشأن الحد من الأسلحة. وتنتهي الاتفاقية في عام 2021، وحتى الآن لم تقرر واشنطن ما إذا كان سيتم تمديدها. وقد صرحت روسيا بدورها مرارًا بأنها مستعدة لمناقشة هذا الأمر.

ويذكر أن واشنطن كانت قد أعلنت، العام الماضي، انسحابها من معاهدة التخلص من الأسلحة المتوسطة والقصيرة المدى، بذريعة عدم التزام موسكو بها، حيث تطالب الولايات المتحدة روسيا بالتخلص من صاروخ 9إم729 الذي مداه لا يتوافق مع المعاهدة، وفقا لواشنطن.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала