محكمة تأمر "جونسون آند جونسون" بدفع 750 مليون دولار تعويضا لـ 4 أشخاص

تابعنا عبرTelegram
قضت محكمة في ولاية نيوجيرسي الأمريكية، بتغريم شركة "جونسون آند جونسون" مئات ملايين الدولارات، لتسبب منتجها "مسحوق بيبي باودر" للأطفال في إصابات بالسرطان.

وبموجب قرار هيئة المحلفين، أصبحت شركة المنتجات الطبية والصيدلانية مطالبة بتعويض أربعة مدعين زعموا بأن المسحوق تسبب في إصابتهم بالسرطان، وذلك بمبلغ إجمالي قيمته 750 مليون دولار، لكن من المحتمل خفضه إلى 185 مليون دولار بعد جهود قانونية.

بودرة تلك أطفال جونسون أند جونسون - سبوتنيك عربي
تطورات معقدة  وتلاعب محتمل في قضية احتواء بودرة أطفال "جونسون آند جونسون" على مواد مسرطنة

وأكدت الشركة من جانبها، أنها ستستأنف القرار، نظرًا لوجود ما وصفته بـ"العديد من الأخطاء القانونية" التي أفضت إلى تقديم معلومات غير دقيقة لهيئة المحلفين، والتي لم تستمع لعدد من الأدلة المهمة.

ونفت "جونسون آند جونسون" أن يكون منتجها مسببًا للسرطان، مستشهدة بدراسات قالت إن الجهات التنظيمية في جميع أنحاء العالم أجرتها وأظهرت خلو مركبها من مادة "الأسبستوس".

وبحسب تقرير لـ"رويترز" في عام 2018، فإن الشركة تقاعست عن رصد كميات صغيرة من المادة المسرطنة في بعض عينات المسحوق الذي تنتجه منذ عقود، لكن "جونسون آند جونسون" نفت صحة هذا الادعاء ووصفت التقرير بـ"المؤامرة السخيفة".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала