الرئيس الجزائري يدعو المسؤولين إلى الكف عن إعطاء الوعود الكاذبة للمواطنين... فيديو

تابعنا عبرTelegram
دعا الرئیس الجزائري، عبد المجید تبون، اليوم الأحد، المسؤولین المحلیین إلى الكف عن الوعود الكاذبة للمواطن، والالتزام بالمواعید التي أعطوھا لحل مشاكلھم.

وطلب تبون خلال افتتاحه للقاء الحكومة-الولاة، بقصر المؤتمرات في نادي الصنوبر بالعاصمة، طلب من الولاة بتغییر السلوكيات القديمة والتقرب من المواطن لاسترجاع الثقة المفقودة، وقال "كفاكم وعودا كاذبة، والتزموا في إيجاد حلول جادة لمشاكل المواطنين".

وأضاف الرئيس الجزائري أنه يتعين على جميع المسؤولين المحليين تكثیف الزيارات المیدانیة إلى المناطق التي كثرت فیھا معاناة المواطن إعادة توزيع الأموال العمومیة لتحقیق التنمیة بدل التجمیل والتبذير.

وخاطب الرئيس المسؤولين المحليين بقوله: “أحیطوا أنفسكم بالكفاءات ولیس بالولاءات”، داعيا إياهم إلى الاستماع للمنتخبین والمجتمع المدني وتشجیع الكفاءات بدلا عن الولاءات.

وأكد عبد المجيد تبون، أن الحراك الشعبي السلمي الذي يحيي ذكراه الأولى يمثل "إرادة الشعب التي لا تقهر"، مذكرا أن هذا الحراك جاء "طلبا للتغيير ورفضا للمغامرة التي كادت تؤدي إلى انهيار الدولة الوطنية وأركانها والعودة إلى مأساة التسعينات".

وأضاف "لقد مرت سنة على ذكرى المواطنات والمواطنين في حراك مبارك سلمي تحت حماية الجيش الوطني الشعبي سليل جيش التحرير الوطني، طالبا التغيير، رافضا المغامرة التي كادت تؤدي إلى انهيار الدولة الوطنية وأركانها والعودة الى المأساة التي عاشها بدمه ودموعه في تسعينيات القرن الماضي وبكل سلمية".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала