الحكومة السورية تجتمع بحلب.. الخليل: العاصمة الصناعية والتجارية ستحظى بحصة دعم كبيرة

© Sputnik . Mohammed Damourاجتماع الحكومة السورية في حلب
اجتماع الحكومة السورية في حلب - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
بدأ الفريق الحكومي السوري زيارة خاصة إلى محافظة حلب لإقرار خطة تنموية اقتصادية وخدمية وبشرية للمناطق المحررة وتتبع تنفيذ المشاريع الحكومية القائمة وعقد الجلسة الأسبوعية لمجلس الوزراء.

واطلع الوفد الحكومي برئاسة رئيس مجلس الوزراء عماد خميس على واقع المناطق التي حررها الجيش السوري من الإرهاب مؤخرا.

ومساء اليوم، عقد الفريق الحكومي اجتماعا مع الفعاليات الصناعية والتجارية في المحافظة.

© Sputnik . Mohammed Damourاجتماع الحكومة السورية في حلب
الحكومة السورية تجتمع بحلب.. الخليل: العاصمة الصناعية والتجارية ستحظى بحصة دعم كبيرة - سبوتنيك عربي
اجتماع الحكومة السورية في حلب

وفي حديث لـ "سبوتنيك" على هامش الاجتماع، أكد وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية السوري محمد سامر الخليل أن الحكومة تجري اللقاءات مع الفعاليات الاقتصادية في حلب بهدف تأمين التسهيلات اللازمة لإعادة العملية الانتاجية، منوها بأن اهتمام الحكومة ينصب اليوم على حلب بعد التحرير الكامل للمحافظة المعروفة كعاصمة اقتصادية لسوريا.

وكشف الوزير الخليل عن أن "حلب هي العاصمة التجارية السورية بامتياز، وليس فقط الصناعية، إذ لديها غرفة تجارة عريقة تعد أكبر غرف التجارة في منطقة شرق المتوسط وهي تعمل بشكل مستمر منذ عام 1885.

© Sputnik . Mohammed Damourاجتماع الحكومة السورية في حلب
الحكومة السورية تجتمع بحلب.. الخليل: العاصمة الصناعية والتجارية ستحظى بحصة دعم كبيرة - سبوتنيك عربي
اجتماع الحكومة السورية في حلب

وأشار الخليل إلى أن الحكومة السورية تسعى اليوم لإعادة العجلة الإنتاجية من خلال تأمين التسهيلات اللازمة لذلك وخاصة للقطاعات التي تضررت نتيجة الحرب الظالمة، مشيرا إلى سياسات اقتصادية هادفة تعمل عليها الحكومة لدعم العملية الانتاجية من خلال التسهيلات والإعفاءات بما ينعكس على الحياة الاقتصادية في سوريا وتشغيل اليد العاملة والمساهمة بالنمو الاقتصادي.

وكشف الخليل عن أن حلب ستحظى بحصة كبيرة من حزمة الدعم الحكومي خلال الفترة القادة، مؤكدا أن أحد برامج الدعم هو برنامج إحلال بدائل المستوردات، وبرنامج آخر لا يقل أهمية هو دعم أسعار الفائدة للمنشآت الصناعية وخاصة المتضررة الذي سيكون لحلب نصيب كبير منه أيضا، حيث تتحمل الحكومة جزء من أسعار فائدة الإقراض المصرفي لتخفف من كلف التمويل والاقتراض وبالتالي تسهيل عملية الانطلاق بالعملية الانتاجية من جديد.

© Sputnik . Mohammed Damourاجتماع الحكومة السورية في حلب
الحكومة السورية تجتمع بحلب.. الخليل: العاصمة الصناعية والتجارية ستحظى بحصة دعم كبيرة - سبوتنيك عربي
اجتماع الحكومة السورية في حلب

وأكد وزير الاقتصاد السوري أن اجتماع الحكومة الذي سيعقد صباح غد في مدينة حلب سيشهد نقاشا حول آليات العمل وسياسات التجارة الخارجية لحماية الانتاج المحلي.

وأشار الخليل إلى تركيز الحكومة السورية على تلافي منعكسات العقوبات الاقتصادية التي يفرضها الغرب على سوريا، موضخا أن تعزيز الإنتاج ودعم التنمية الاقتصادية والاعتماد على الذات سيغطي جزء من تلك العقوبات. مستدركا قوله أنه على الرغم من أنه لا يمكن الانكفاء عن العلاقات الاقتصادية مع العالم، إلا أن سوريا تتمتع بالقدرة على الاكتفاء الذاتي في القطاع الزراعي، إلى جانب قطاعات صناعية تحقق بالفعل الاكتفاء الذاتي حاليا، فيما قطاعات أخرى قادرة على ذلك بقليل من الدعم، وهذا ما يشكل جزءا البرامج الحكومية التي يتم العمل عليها.

© Sputnik . Mohammed Damourاجتماع الحكومة السورية في حلب
الحكومة السورية تجتمع بحلب.. الخليل: العاصمة الصناعية والتجارية ستحظى بحصة دعم كبيرة - سبوتنيك عربي
اجتماع الحكومة السورية في حلب

من جهته، قال فارس الشهابي رئيس اتحاد الغرف الصناعية في سوريا لـ "سبوتنيك" أنه مع تحرير المناطق الصناعية في الريف الغربي، والتي تشمل مئات المعامل التي تصنف كأكبر المنشآت الصناعية في سوريا والشرق الأوسط، باتت الحاجة ملحة للعديد من القوانين والإجراءات الكفيلة بمساعدتها على النهوض مجددا، كقانون خاص للمناطق المتضررة وتأمين مصادر الطاقة وقانون جديد للاستثمار إلى جانب حماية صناعات بدائل المستوردات، وفي مقدمها الصناعات النسيجة النشطة في حلب.

© Sputnik . Mohammed Damourجندي سوري في حلب
الحكومة السورية تجتمع بحلب.. الخليل: العاصمة الصناعية والتجارية ستحظى بحصة دعم كبيرة - سبوتنيك عربي
جندي سوري في حلب

وأبدى الشهابي تطلع الصناعيين إلى الحصول من الحكومة على المتطلبات اللازمة للإسراع بإعادة المنشآت المحررة إلى الإنتاح، لتعود حلب كعاصمة للاقتصاد، ورأس حربة في الإنتاج في مواجهة العقوبات الاقتصادية.

وأكد رئيس اتحاد غرف الصناعة السورية أن عودة المطار للنشاط وكذلك الطرق البرية الدولية التي تربطها ببقية أنحاء سوريا، سيساهم كثيرا في تنشيط التصدير وتحقيق استقرار افي أسعار صرف الليرة السورية أمام الدولار.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала