غانتس وليبرمان يستعرضان إمكانية لتشكيل ائتلاف حكومي إسرائيلي

© Sputnik . I. Nosov / الذهاب إلى بنك الصورمدينة تل أبيب
مدينة تل أبيب - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
قال رئيس تحالف "أزرق أبيض" الإسرائيلي، بيني غانتس، اليوم الإثنين، إنه توصل إلى تفاهمات مع رئيس حزب "يسرائيل بيتنو" أفيغدور ليبرمان، بشأن المبادئ الأساسية لتشكيل حكومة مستقبلية، ومواصلة التعاون بهذا الصدد لمنع جر إسرائيل إلى انتخابات عامة رابعة، ووصف اللقاء "بالجيد".

القدس – سبوتنيك. ونقلت صحيفة "هآرتس" تصريحات غانتس التي قال فيها إن "المأزق السياسي داخل حزبه يزداد تعقيدا بسبب أعضاء من تحالفه هما يوعز هندل وتسفي هاوزر يعارضان تشكيل حكومة ضيقة".

الكنيست الإسرائيلي - سبوتنيك عربي
شروط "القائمة المشتركة" لدعم غانتس في الحكومة الإسرائيلية الجديدة
وقال غانتس، عقب الاجتماع الذي بحث من خلاله القواعد الأولية التي تبنى على أساسها الاتفاق مع ليبرمان ومنع اجراء انتخابات رابعة "لقد انتهينا للتو من عقد اجتماع جيد حيث تحدثنا عن المبادئ الأساسية واتفقنا على التعاون لتشكيل حكومة لإخراج إسرائيل من الوحل ومنع إجراء انتخابات رابعة".

وتأتي هذه التصريحات على خلفية أزمة تعصف داخل أروقة تحالف "أزرق أبيض" يقودها كل من النائبين يوعز هندل وتسفي هاوزر، اللذان يرفضان دعم غانتس في تشكيل حكومة ضيقة تستند إلى دعم ليبرمان، إضافة إلى دعم "القائمة المشتركة" الممثلة للفلسطينيين داخل إسرائيل.

وبوقت سابق من اليوم، اجتمع غانتس بالعضوين هندل وهاوزر، في محاولة منه لإقناعهما من أجل دعم إقامة حكومة أقلية.

وأكدت مصادر مطلعة في تحالف "أزرق أبيض" لصحيفة "يديعوت أحرونوت" أن "هندل وهاوزر، امتنعا عن الالتزام بدعم خطوة من شأنها أن تؤدي إلى تشكيل حكومة أقلية، حتى في حال كان القرار ملزما لجميع أعضاء الكتلة".

وأضاف موقع الصحيفة نقلا عن مصادر في "أزرق أبيض" قولهم إن "الهدف هو تشكيل حكومة على وجه السرعة، وبالمقابل الإبقاء على الباب مفتوحا لإمكانية انضمام حزب (الليكود) وأحزاب من كتلة اليمين، بحيث أن تشكيل حكومة وحدة وطنية بحاجة لمرحلتين".

ويأتي هذا الاجتماع على خلفية طلب رئيس حكومة تصريف الأعمال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من المحكمة تأجيل محاكمته بتهم الفساد المقررة في 17 آذار/مارس لمدة 45 يوما.

وقال نتنياهو في طلبه إن "المدعين العامين لم يقدموا جميع المعلومات ذات الصلة بالقضية".

وتبدأ محاكمة نتنياهو بعد أسبوعين من الانتخابات التي فاز فيها حزب "الليكود" الذي يتزعمه. لكن أمام الحزب مهمة صعبة لتشكيل الحكومة خاصة وأنه لم يستطع الحصول على مقاعد الأغلبية البالغة 61 لتشكيل الحكومة المقبلة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала