غورباتشوف يحذر من أعمال تدفع العالم إلى هاوية الحرب

© Sputnik . Vladimir Pesnya / الذهاب إلى بنك الصورميخائيل غورباتشوف
ميخائيل غورباتشوف  - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
نوه ميخائيل غورباتشوف، رئيس الاتحاد السوفيتي السابق، إلى أن العالم وجد نفسه مرتين منذ بداية عام 2020، أمام هاوية حرب تشترك فيها دول كبرى.

وجاء في مقال كبته غورباتشوف ونُشر بصحيفة "نوفايا غازيتا" في 12 مارس/آذار، أن "الأعمال العسكرية الحقيقية في إيران والعراق وسوريا" هي التي دفعت العالم إلى هاوية الحرب.

ودعا غورباتشوف إلى ضرورة وقف جميع الأعمال التي "تقرّب الكارثة"، وقال إنه إذ كان صحيحا أن الحرب نتيجة السياسة فيجب نبذ هذه السياسة.

وعبر غورباتشوف عن أسفه لرفض قادة الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا تلبية دعوة فلاديمير بوتين للوصول إلى موسكو للمشاركة في الاحتفال بالذكرى الـ-75 للانتصار على الفاشية، ورفضهم اغتنام فرصة مناقشة الوضع المقلق الحالي مع الأعضاء الدائمين الآخرين في مجلس الأمن الدولي، وتأكيد عدم جواز الحرب النووية.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала