السفير الروسي لدى كراكاس: فنزويلا لم تطلب معدات عسكرية إضافية من روسيا

© REUTERS / HANDOUTالجيش الفنزويلي
الجيش الفنزويلي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
كشف السفير الروسي في كاراكاس، سيرغي ماليك بوغداساروف، اليوم الإثنين، بأن فنزويلا لم تطلب من روسيا معدات عسكرية إضافية، مؤكدا أن القوات المسلحة في البلاد مكتملة.

ففي تصريحات لوكالة "سبوتنيك" قال السفير الروسي: "على حد علمي، القوات المسلحة الفنزويلية مجهزة اليوم بما يكفي من معداتنا. على حد علمي، لم يتم تلقي أية طلبات لأشكال أو معدات عسكرية جديدة".

وأضاف السفير قائلا: "من جهة أخرى يجب تنظيم وترتيب ما تم تسليمه بالفعل وذلك من خلال مشاركة الخبراء الروس، أما عن وجود عقود جديدة مع فنزويلا فهذا سيظهر في الفترة اللاحقة ومن خلال إعلان رسمي من دولة فنزويلا". 

وأعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا وفنزويلا ستعملان على تنمية التعاون العسكري - التقني والشراكة في مجال الطاقة.

كما أكد لافروف أنه ناقش مع الشركاء الفنزويليين خلال اللقاء مع الرئيس الفنزويلي، نيكولاس مادورو، خطوات الدولتين لحماية العلاقات التجارية من العقوبات الأمريكية "تم إيلاء اهتمام خاص للخطوات التي يتخذها الجانبان الروسي والفنزويلي من أجل حماية علاقاتنا التجارية - الاقتصادية من العقوبات غير القانونية والضغوطات التي تمارسها الولايات المتحدة على فنزويلا".

 وتشهد فنزويلا أزمة اقتصادية وسياسية خانقة تفاقمت إثر الانقسام في المجتمع بين مؤيدين للرئيس الشرعي نيكولاس مادورو، ومؤيدين لرئيس البرلمان المعارض، خوان غوايدو، الذي نصب نفسه يوم 23 كانون الثاني/ يناير من العام الماضي، رئيساً مؤقتا للبلاد.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала