محكمة يمنية تقضي بإعدام 40 نائبا وقائدا عسكريا بتهمة التخابر مع التحالف العربي

© AP Photo / Hani Mohammedجندي تابعة لجماعة أنصار الله الحوثيين في اليمن
جندي تابعة لجماعة أنصار الله الحوثيين في اليمن - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أصدرت محكمة يمنية تابعة لجماعة "أنصار الله" في العاصمة صنعاء، اليوم الأحد، أحكاماً بإعدام 40 برلمانياً وقائداً في الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية.

القاهرة– سبوتنيك. وقال مصدر قضائي يمني لوكالة "سبوتنيك"، إن "المحكمة الجزائية المختصصة (أمن الدولة) بالعاصمة صنعاء، أدانت 40 شخصا من أعضاء مجلس النواب وقادة عسكريين، بتهمة التخابر مع التحالف العربي".

جنود تابعون لجماعة أنصار الله الحوثيون في اليمن - سبوتنيك عربي
وزير حقوق الإنسان اليمني يطالب الأمم المتحدة بالضغط على "الحوثيين" لإطلاق الأسرى
وأضاف أن "منطوق الحكم تضمن إعدام المدانين ومصادرة ممتلكاتهم وأموالهم الثابتة والمنقولة".

وأشار إلى "رفض المحكمة الدفوع المقدمة من هيئة الدفاع بعدم سماع الدعوى من أعضاء مجلس النواب لسبق الفصل في قضيتهم بأحكام سابقة، ورفض كافة الدفوع الشكلية والنوعية والمتعلقة بعضها بالنظام العام".

وكانت المحكمة الجزائية المتخصصة (أمن الدولة)، التي تديرها جماعة "أنصار الله"، أصدرت مطلع مارس الجاري، أحكاماً بإعدام 35 برلمانياً بينهم رئيس المجلس سلطان البركاني، ونوابه الثلاثة، بتهمة التخابر والتعاون مع التحالف العربي بقيادة السعودية.

وكان مجلس النواب في صنعاء، أقر في 28 أغسطس/آب الماضي، رفع الحصانة البرلمانية عن الـ 35 من أعضائه، على خلفية تلبيتهم الدعوة التي أطلقها الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، لأعضاء المجلس في العاشر من أبريل/نيسان الماضي، للانعقاد خارج مناطق سيطرة جماعة أنصار الله "الحوثيين"، في مدينة سيئون بمحافظة حضرموت شرق اليمن.

وعقد البرلمان اليمني، في 13 أبريل/نيسان الماضي، أولى جلساته بمدينة سيئون في محافظة حضرموت شرقي البلاد، للمرة الأولى منذ سيطرة "أنصار الله" على السلطة في اليمن عام 2015.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала