الطاقة الروسية: السعر العادل لبرميل النفط في السوق العالمية يجب أن يتراوح بين 45 و55 دولارا

© Sputnik . Vitaly Belousov / الذهاب إلى بنك الصور نائب وزير الطاقة الروسي بافيل سوروكين
 نائب وزير الطاقة الروسي بافيل سوروكين - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
صرح نائب وزير الطاقة الروسي بافيل سوروكين أن السعر العادل لأسواق النفط والذي يسمح بزيادة الطلب ويحول دون زيادة في النمو للمشاريع المكلفة يجب أن يتراوح بين 45 و55 دولارا للبرميل.

وقال سوروكين اليوم الجمعة: "في رأينا، السعر العادل الذي يسمح لسوق الطاقة بالعمل بشكل طبيعي، يتراواح بين 45-55 دولارًا للبرميل، أي أن هذا السعر لا يسمح بنمو المشاريع الباهظة الثمن التي لا يحتاجها العالم، ولكن في نفس الوقت يسمح بنمو الطلب بشكل مستقر وتحقيق التوازن تدريجيًا في السوق. وفي حال لم نأخذ في اعتبارنا انتشار فيروس كورونا، نعتقد أن سعر التفط سينخفض إلى مستويات الإنتاج التي لاحظناها في الربع الأول".

كما أشار سوروكين إلى أن روسيا لم تهدف يوما للتأثير على سوق النفط من خلال تصريحات صاخبة لافتا إلى أنها تسترشد بالمنطق السليم في مقترحاتها، وقال: "استرشدنا بضبط النفس في جميع مقترحاتنا المتعلقة بتمديد الاتفاق بعد الربع الأول".

وأوضح سوروكين أن أوبك + تواصل العمل في إطار الميثاق، مشيرا إلى أن الاتصالات بين الوزراء والدول مستمرة، وقال:"بالنسبة للاتصالات فإن ميثاق التعاون لا يزال قائما. وهذا ما تم الاتفاق عليه في 6 مارس من قبل جميع الأطراف. لذلك في إطار الميثاق وعلى المستوى التقني هناك تواصل مستمر.. كما تجري اتصالات عمل مستمرة على مستوى الوزارات والوزراء بين الدول المختلفة، نحن نراقب الوضع باستمرار".

وتراجعت أسعار العقود الآجلة للنفط بأكثر من 20 %، يوم الأحد 8 آذار / مارس، بعد أن خفضت السعودية السعر الرسمي لبيع نفطها الخام.

ورفضت موسكو مقترحا بزيادة تخفيضات الإنتاج عن مستواها الحالي بواقع 1.5 مليون برميل يوميا حتى نهاية العالم الجاري، ومن جهتها رفضت الرياض تمديد اتفاق خفض الإنتاج بالشروط الحالية لمدة 3 أشهر.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала