رسالة من رئيس الحكومة المصرية إلى زوج طبيبة توفت بكورونا ورفض مواطنون دفنها

© REUTERS / MOHAMED ABD EL GHANYرئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي
رئيس الوزراء المصري الدكتور مصطفى مدبولي - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلن مجلس الوزراء المصري، قيام رئيس الوزراء، مصطفى مدبولي، بالاعتذار إلى زوج طبيبة توفت بكورونا ورفض مواطنون في محل إقامتها أن تدفن.

وقال بيان لمجلس الوزراء، إن مدبولي أجرى اتصالا هاتفيا بالطبيب محمد هنداوي، زوج الطبيبة المتوفاة سونيا عارف، وقدم له واجب العزاء في زوجته.

وتابع البيان أن مدبولى قال فى اتصاله:"أكلمك كمواطن مصرى، قبل أن أكون رئيسا للوزراء، لأقدم خالص العزاء، وأعتذر لكم بالنيابة عن جموع المصريين، عما صدر من تصرفات مشينة من بعض أهالى قرية شبرا البهو، ومن أخطأ سيحاسب بالقانون، وهؤلاء لا يعبرون سوى عن أنفسهم، بينما جموع المصريين يقدرون جهود الأطقم الطبية، وتضحياتهم، ولن نسمح لأحد بأن يهين أو يتعدى على أى فرد بها.".

وطالب مدبولى الأطباء بعدم الالتفات إلى الصغائر "ولا تشغلكم هذه الممارسات والمواقف المشينة من البعض عن معركتكم الشريفة للدفاع عن أبناء وطنكم، فجميعنا نقدركم، ونساندكم، ونصطف معكم، وسينصرنا الله، بإخلاصنا جميعا وتكاتفنا وتفانينا."

وشكر زوج الطبيبة المتوفاة رئيس الوزراء على اتصاله فرد مدبولي-حسب البيان-: الشرف لى أنا، وأكرر خالص العزاء.

وألقت الشرطة المصرية القبض على 12 قرويا أمس السبت في اشتباكات معها بقرية في شمال شرق مصر، حيث رفض الأهالي دفن امرأة توفيت بسبب فيروس كورونا المستجد، خوفا من العدوى، وفقا لمصدر أمني.

واحتج عشرات القرويين قلقين من إصابتهم بالعدوى من الجثة في البداية ضد دفنها.

وبعد فشل أهلها في دفنها في البداية، تم نقل الجثة بسيارة إسعاف إلى قرية ميت العلم المجاورة، حيث رفض الأهالي هناك قبولها أيضا، قبل نقلها مرة أخرى إلى شبرا البهو ودفنها.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала