تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

هيئة الدواء المصرية: لم يتم اعتماد أي دواء لكورونا

© REUTERS / FLAVIO LO SCALZOعمال طبيون يرتدون الأقنعة الواقية والبدلات يسيرون في وحدة العناية المركزة في مستشفى Oglio Po حيث يتم علاج المرضى الذين يعانون من مرض فيروس كورونا في إيطاليا
عمال طبيون يرتدون الأقنعة الواقية والبدلات يسيرون في وحدة العناية المركزة في مستشفى Oglio Po حيث يتم علاج المرضى الذين يعانون من مرض فيروس كورونا في إيطاليا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
أعلنت هيئة الدواء المصرية، اليوم الأربعاء، عدم اعتماد أي دواء لفيروس كورونا المستجد حتى الآن.

وقال الهيئة في بيان لها، نشر موقع "بوابة الأهرام" المصري، "إن الحديث عن أية أدوية أو لقاحات للوقاية من أو علاج حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد ما زال سابقا لأوانه".

عائلة تمشي أثناء ارتدائها أقنعة الوجه في حي الزمالك الراقي حيث تكثف مصر جهودها لإبطاء انتشار مرض التاجية (COVID-19) في القاهرة - سبوتنيك عربي
مصر… أخبار سارة حول عقار "أفيجان" وتأثيره على كورونا
وتابعت الهيئة أن "جميع الأدوية المطروحة ما زالت فى إطار الاستخدام التجريبي".

وأشارت هيئة الدواء إلى أنها "تتابع باهتمام مع كل الدوائر العلمية والجهات والهيئات الصحية الدولية هذا الشأن للوقوف على مستجدات نتائج التجارب المعملية والدراسات السريرية التى تجرى حاليا لاختبار مدى فاعلية وأمان الأدوية المقترحة لعلاج حالات المصابة بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض "Covid 19" بمختلف دول العالم".

وأوضحت الهيئة في بيانها أنها "تناشد المواطنين بمراجعة مقدمي الخدمات الصحية فى هذا الشأن، واتخاذ كل الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة ومنع انتشار عدوى فيروس كورونا المستجد".

يشار إلى أن محمد محمود هاشم، رئيس المركز القومي المصري للبحوث، أكد أمس الثلاثاء، أن المركز يعمل حاليا على دراسة تأثير أكثر من 70 دواءً لمعرفة فعاليتها وتأثيرها على "فيروس كورونا".

ومن بين هذه الأدوية، دواء "أفيجان"، الذي قام الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي المصري بإمداد المركز به، ما يشير إلى مؤشرات إيجابية.

وأوضح محمد محمود هاشم أن أخبارا جديدة للنتائج الأولية لدراسة تأثير دواء "أفيجان" على فيروس كورونا المستجد، مشيرا إلى أن المركز بإمكاناته وجيش علمائه هو أحد أهم الأذرع البحثية للدولة المصرية كما قامت إدارة المركز بتكليف عدد من الفرق البحثية في هذا المجال لاستنباط لقاحات أو علاجات لمحاربة انتشار الفيروس.

ونوه رئيس المركز القومي المصري للبحوث، إلى أن هذا الأمر يعزى إلى دور المركز وحرصه على التصدي لمجابهة جائحة فيروس "كورونا"، وخبرة علمائه في مجال الفيروسات بالإضافة إلى امتلاكه لمركز التميز العلمي في مجال الفيروسات.

وأكد أن الفرق البحثية تعمل بتمويل من موازنة المركز، ولا يوجد أي دعم أو تمويل من أي جهة أخرى سواء محلية أو دولية، نافيا علاقة المركز بأي تصريحات أو بيانات يتم تداولها من أفراد أو هيئات أو كيانات أخرى إلا الصادرة من وزير التعليم العالي والبحث العلمي أو رئيس المركز فحسب.

6 نصائح مهمة للعاملين في بيوتهم
هيئة الدواء المصرية: لم يتم اعتماد أي دواء لكورونا - سبوتنيك عربي
6 نصائح مهمة للعاملين في بيوتهم
شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала