وزير الداخلية المصري يزور مصابي عملية الأميرية... ويثمن "شجاعتهم في مواجهة الإرهابيين"

© AP Photo / Khalil Hamraوزارة الداخلية المصرية
وزارة الداخلية المصرية - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
زار وزير الداخلية المصري محمود توفيق، مساء اليوم الأربعاء، مصابي الشرطة الذين "أصيبوا خلال تصديهم لعناصر إرهابية كانوا يتخذون أماكن للإيواء بشرق وجنوب القاهرة كنقطة انطلاق لتنفيذ عمليات إرهابية بالتزامن مع عيد القيامة"، بحسب بيان للوزارة.

القوات الخاصة المصرية - سبوتنيك عربي
الداخلية المصرية: الخلية الإرهابية خططت لشن هجمات تزامنا مع الأعياد المسيحية
وحسب الصفحة الرسمية لوزارة الداخلية على "فيسبوك" اطمأن الوزير على المصابين الذين يتلقون العلاج بمستشفى الشرطة واطمأن أيضاً على أوجه الرعاية الطبية المقدمة لهم.

وأشاد الوزير "ببطولة رجال الشرطة في التصدى للإرهاب الأسود"، مثمناً "شجاعتهم وتعاملهم مع العناصر الإرهابية بكل قوة وجسارة مما كان له الأثر فى إفشال مخططهم الإرهابى ومصرع 7 من تلك العناصر".

وقد وجه الوزير خلال الزيارة بتقديم "كافة أوجه الرعاية الصحية لأبطال الشرطة". موجهاً "كل التحية والتقدير لأسرهم الذين قدموا شباباً يواجه كل من تسول له نفسه الاعتداء على هذا الوطن". ومتمنياً لهم الشفاء العاجل.

وتمكنت قوات مكافحة الإرهاب المصرية، أمس الثلاثاء، من القضاء على إحدى البؤر الإرهابية في منطقة الأميرية في القاهرة بعد حدوث اشتباكات وتبادل لإطلاق النار.

وأفادت وسائل الإعلام المحلية بمقتل ضابط من قوات الأمن المصري خلال المداهمة والاشتباك مع العناصر المسلحة.

وأثناء المداهمة، حذرت وزارة الداخلية المواطنين في منطقة الأميرية من الاقتراب من النوافذ أو الأبواب لعدم حدوث مشاكل لهم أو إصابتهم. كما تم ​قطع الكهرباء بمنطقة الأميرية في القاهرة بعد استمرار الاشتباكات بين مسلحين وقوات الأمن المصري.

ووفقا لبيان الداخلية المصرية فقد "وردت معلومات لقطاع الأمن الوطنى عن وجود خلية إرهابية يعتنق عناصرها المفاهيم التكفيرية تستغل عدة أماكن لإيواء بشرق وجنوب القاهرة كنقطة انطلاق لتنفيذ عمليات إرهابية بالتزامن مع أعياد المسيحيين".

وأوضح البيان: "تم تحديد أحد مخازن الأسلحة والمتفجرات بمنطقة المطرية والتى كانوا يعتزمون استخدامها فى تنفيذ مخططهم الإرهابى وباستهدافه عثر على 4 بنادق آلية وكمية من الذخيرة"، مشيرا إلى نيابة أمن الدولة العليا تتولى التحقيق.

وقال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، على صفحته الرسمية على "فيسبوك"، اليوم الأربعاء: "تابعت بكل فخر وإعزاز ما قام به رجال وزارة الداخلية من عمل بطولي يؤكد بسالة رجال الشرطة في مواجهة الإرهاب وقدرة الدولة المصرية، على حفظ أمن وسلامة الوطن والمواطنين، رغم كل التحديات".

وتابع: "أتقدم بخالص التعازي لأسرة شهيد الواجب المقدم البطل محمد الحوفي، كما أتمني الشفاء لمصابى الشرطة البواسل"، مضيفا: "حفظ الله مصر  والمصريين".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала