قطر: واثقون من تنظيم أفضل كأس عالم لكرة القدم

© AFP 2022 / GIUSEPPE CACACEتكييف ملاعب كأس العالم 2022 في قطر
تكييف ملاعب كأس العالم 2022 في قطر - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد وزير الخارجية القطري، محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، أنه واثق أن بلاده ستنظم أفضل كأس العالم لكرة القدم في 2022.

وبحسب صحيفة "الشرق" القطرية، جاء ذلك خلال استضافة آل ثاني في جلسة بمنتدى الاقتصاد العالمي تحت عنوان: "كيفية هزيمة الوباء وحماية سبل العيش على مستوى العالم".

مشجعو كرة القدم يرسمون علم قطر الوطني مع صورة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني قبل كأس العالم قطر 2022 وكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم 2023 في تصفيات أولية بين قطر وعمان في الدوحة  - سبوتنيك عربي
رئيس "فيفا": واثق تماما أن قطر ستنظم كأس عالم مدهشا للجميع رغم الظروف الحالية
وقال "نحن واثقون من أننا سننظم أفضل دورة لنهائيات كأس العالم لكرة القدم".

وأضاف "أستطيع أن أؤكد ذلك لكم ولجميع المشاهدين".

وأوضح أن "أهمية بطولة كأس العالم قطر 2022 قد ازدادت نظرا لأنها ستكون أول مناسبة احتفالية وترفيهية يجتمع فيها العالم بعد أن فرقته الجائحة والأوضاع الإنسانية السيئة الحالية".

وتابع "نأمل أن تزول الجائحة وأن تقام نهائيات كأس العالم من أجل شعوب العالم والإنسانية ليشعر الجميع بالرضا والسعادة".

وفي وقت سابق، قال الرئيس السابق للاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) جوزيف بلاتر، إن التدخل السياسي منح دولة قطر شرف تنظيم مونديال كأس العالم 2022.

وتابع بلاتر "هناك في اللجنة التنفيذية للفيفا اتفاق جنتلماني حول اختيار مضيفي المباريات – إعطاء كأس العالم 2018 لروسيا، وكأس العالم 2022 للولايات المتحدة. ولكن حدث هناك تدخل سياسي من أجل نقل كأس العالم 2022 إلى قطر. في مثل هذه القرارات يكون هناك تدخل سياسي على مستوى عال".

جوزيف بلاتر - رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا - سبوتنيك عربي
رئيس فيفا السابق يتحدث عن تدخل سياسي منح قطر حق تنظيم كأس العالم
واتهمت وزارة العدل الأمريكية مسؤولين في الاتحاد الدولي لكرة القدم "فيفا" بتلقي أموالا من روسيا وقطر بملايين الدولارات لتأمين استضافتهما لبطولتي مونديال 2018 و2022.

وأوضحت الوزارة، أن جاك وارنر، رئيس اتحاد منطقة "كونكاكاف" السابق والذي تعرض للإيقاف مدى الحياة عام 2015، حصل على رشوة تقدر قيمتها بـ5 ملايين يورو من أجل استضافة روسيا لمونديال 2018، كما ثبت تلقي 3 مسؤولين في "فيفا" من أمريكا الجنوبية، على رشوة مقابل التصويت لصالح قطر من أجل تنظيم كأس العالم 2022.

ويشار في الخاتمة إلى حصول رئيس اتحاد كرة القدم البرازيلي السابق، ريكاردو تيشيرا، ورئيس اتحاد كرة القدم في أمريكا الجنوبية، نيكولاس ليوس، وشخص آخر لم يذكر اسمه على رشوة مقابل التصويت لصالح منح قطر حق تنظيم بطولة كأس العالم-2022.

ونفى الكرملين المزاعم بأن روسيا دفعت رشوة للحصول على حق تنظيم كأس العالم، وأشار السكرتير الصحفي للرئيس الروسي، دميتري بيسكوف، إلى أن كل شيء كان قانونيا وكانت هذه أفضل بطولة في التاريخ.

تجدر الإشارة إلى أن قطر ستكون أول دولة عربية تستضيف بطولة كأس العالم لكرة القدم، في الفترة بين نوفمبر/تشرين الثاني وديسمبر/كانون الأول 2022.

من المتوقع أن يصل أكثر من مليون شخصا من مشجعي كرة القدم إلى البلاد، التي يبلغ عدد سكانها حاليا 2.7 مليون نسمة.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала