وفاة طبيب سوري بعد إصابته بفيروس كورونا في مصر

© REUTERS / Mohamed Abd El Ghanyرجال يرتدون أقنعة واقية في وسط القاهرة وسط مخاوف من انتشار مرض فيروس كورونا
رجال يرتدون أقنعة واقية في وسط القاهرة وسط مخاوف من انتشار مرض فيروس كورونا - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أكد مصدر بمستشفى العزل بالنجيلة في مصر، وفاة طبيب سوري يعمل بمركز الرحمة الطبي متأثرا بإصابتة بفيروس كورونا المستجد، المسبب لمرض "كوفيد - 19".

وأضاف المصدر إن الطبيب السوري يدعى "حسان"، ويبلغ من العمر 49 عاما ووصل لمستشفي العزل بالنجيلة منذ أسبوع للمساعدة في علاج المصابين بفيروس كورونا المستجد، بحسب ما ذكرت صحيفة "صدى البلد" الالكترونية .

​وأشار المصدر إلى إدارة المستشفى قدمت الرعاية الطبية اللازمة للطبيب السوري إلا أنه توفي بعد حدوث فشل في وظائف التنفس متأثرا بإصابته بفيروس كورونا المستجد، الذي تحول إلى وباء عالمي (جائحة).

وأشار إلى أن مستشفى العزل بالنجيلة تقوم بدورها علي أكمل وجه لتقديم خدمات طبية لمصابي فيروس كورونا المستجد.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، اليوم الأحد، تسجيل 436 حالة إيجابية جديدة بفيروس كورونا المستجد و 11 حالة وفاة، مشيرة إلى خروج 73 من المصابين من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 2075 حالة حتى اليوم. 

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала