"كورونا" يفتك بالسيارات الجديدة في أوروبا

تابعنا عبرTelegram
أظهرت البيانات التجارية المتعلقة بمبيعات السيارات في أوروبا عن انخفاض قياسي خلال شهر أبريل/ نيسان الفائت بسبب القيود المفروضة لمكافحة انتشار وتفشي فيروس كورونا المستجد في العالم.

ونقلت وكالة "رويترز" تصريحات اتحاد صناعة السيارات الأوروبي الذي قال إن "تسجيل السيارات الجديدة خلال شهر أبريل/نيسان الفائت انخفض حوالي 78.3% أي بنحو 283 ألف سيارة في معظم دول الاتحاد الأوروبي وبريطانيا".

كما سجلت المبيعات تراجعا في جميع أسواق الاتحاد الأوروبي، ولا سيما إيطاليا وبريطانيا وإسبانيا - التي عصفت بها الجائحة على نحو خاص - والتي شهدت انخفاضات بنسبة 97.6 بالمئة و97.3 بالمئة و96.5 بالمئة على الترتيب.

وهوت تسجيلات السيارات 61.1 بالمئة في ألمانيا و88.8 بالمئة في فرنسا.

كما تراجعت مبيعات مجموعة سيارات فولكسفاغن 75 بالمئة خلال أبريل/ نيسان، ورينو ومجموعة بي.إس.ايه 79.5 بالمئة و82.4 بالمئة.

وبدأ كبار مصنعي السيارات الأوروبيين إعادة فتح المصانع واستئناف الإنتاج بشكل جزئي في شهر مايو/ أيار لكن تدني الطلب دفع مصنعين مثل فولكسفاغن إلى وقف إنتاج بعض الموديلات.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала