قطر تكشف حقيقة أنباء "الانسحاب" من مجلس التعاون الخليجي

© AFP 2022 / Stringerلولوة رشيد الخاطر، المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية القطرية، الدوحة 14 فبراير 2018
لولوة رشيد الخاطر، المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية القطرية، الدوحة 14  فبراير 2018 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
علقت لولوة الخاطر، المتحدثة باسم وزارة الخارجية القطرية، على أنباء بعزم بلادها الانسحاب من مجلس التعاون الخليجي.

ونقلت وكالة "فرانس برس"، مساء أمس، الخميس، أن التقارير التي تدعي أن قطر تدرس مغادرة دول مجلس التعاون الخليجي خاطئة تماما، ولا أساس لها من الصحة.

مشجعو كرة القدم يرسمون علم قطر الوطني مع صورة أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني قبل كأس العالم قطر 2022 وكأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم 2023 في تصفيات أولية بين قطر وعمان في الدوحة  - سبوتنيك عربي
قطر: حصارنا مفروض تحت ذرائع زائفة دون اكتراث بالنتائج الوخيمة على أمن منطقتنا

وأوضحت مساعدة وزير الخارجية القطري أن من المحتمل أن هذه الشائعات قد نشأت من يأس الناس وخيبة أملهم من مجلس التعاون الخليجي الممزق، الذي كان مصدر أمل وطموح لشعوب الدول الأعضاء الست.

وأكدت الخاطر "أنه مع وصولنا إلى السنة الثالثة من الحصار غير القانوني على قطر من قبل السعودية والإمارات والبحرين، فلا عجب من التساؤل عن فاعلية دور مجلس التعاون الخليجي كمؤسسة"، مشددة على أن قطر تأمل أن يكون مجلس التعاون الخليجي مرة أخرى منصة للتعاون والتنسيق، وثمة حاجة الآن إلى دور المجلس الفعال أكثر من أي وقت مضى، بالنظر إلى التحديات التي تواجه المنطقة.

وبدأت الأزمة الخليجية، في 5 يونيو/ حزيران 2017، وهي الأسوأ منذ تأسيس مجلس التعاون لدول الخليج العربية عام 1981، وقطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، ثم فرضت عليها إجراءات عقابية، بزعم دعمها للإرهاب، وهو ما تنفيه الدوحة، وتتهم الدول الأربع بمحاولة فرض السيطرة على قرارها السيادي.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала