بعدما "قتلته بدم بارد"... الشرطة الإسرائيلية تفتح تحقيقا في مقتل شاب فلسطيني

© REUTERS / RONEN ZVULUNموقع عملية طعن رجل الأمن الإسرائيلي بالقدس الغربية
موقع عملية طعن رجل الأمن الإسرائيلي بالقدس الغربية  - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
فتحت الشرطة العسكرية الإسرائيلية تحقيقا في مقتل شاب فلسطيني، تم إطلاق الرصاص عليه، صباح اليوم، بدم بارد في مدينة القدس المحتلة.

وقال القناة العبرية الـ"12"، ظهر اليوم السبت، إنه يتم التحقيق مع الشرطيين الإسرائيليين اللذين قتلا الشاب الفلسطيني، وهو من ذوي الاحتياجات الخاصة، بتهمة "التسبب بالوفاة تحت الإهمال".

وأفادت القناة بأن فردي الشرطة الإسرائيليين ادعيا أنهما طالبا الشاب الفلسطيني بالتوقف، لكنه فر من المكان.

وكانت الشرطة الإسرائيلية قد قتلت، صباح اليوم السبت، شابا فلسطينيا من ذوي الاحتياجات الخاصة، قرب باب الأسباط في البلدة القديمة من مدينة القدس المحتلة.

وزعمت صحيفة "معاريف" العبرية، صباح اليوم السبت، أن الشرطة الإسرائيلية اعتقدت بوجود سلاح مع الشاب الفلسطيني، وأمرته بالتوقف، لتطارده الشرطة وتقتله.

وأفادت الصحيفة بأن الشرطة الإسرائيلية اعتقدت أن المواطن الفلسطيني، ويدعى إياد الحلاق، ويبلغ من العمر 30 عاما، سيقوم بعملية طعن في المدينة القديمة، وبعد إطلاق النار عليه لم تكتشف الشرطة أي شئ بحوزته.

وأوضحت الصحيفة أن الشرطة لم تعرف، حتى الآن، سبب عدم انصياع الشاب الفلسطيني لأوامرها بالتوقف وتفتيشه قبل إطلاق النار عليه.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала