الأسوأ منذ 23 عاما... الاقتصاد البريطاني يتلقى ضربة قاسمة

© Sputnik . Justin Griffiths-Williams / الذهاب إلى بنك الصورالحجر الصحي في لندن، انتشار فيروس كورونا في بريطانيا، مارس 2020
الحجر الصحي في لندن، انتشار فيروس كورونا في بريطانيا، مارس 2020 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تلقى الاقتصاد البريطاني ضربة قاسمة، بسبب أزمة فيروس كورونا المستجد، حيث تراجع الناتج المحلي الإجمالي في المملكة المتحدة بنسبة تجاوزت الـ20% في أبريل/ نيسان الماضي، وهو أسوأ تراجع منذ العام 1997.

وكشفت البيانات الصادرة عن مكتب الإحصاء الوطني البريطاني، اليوم الجمعة، أن الناتج المحلي الإجمالي للمملكة المتحدة انكمش بنحو 20.4 في المئة في أبريل/نيسان، مقارنة مع انخفاض 5.8 في المئة في شهر مارس/آذار السابق له.

امرأة تجلس في الخارج في  حي داتسون، على خلفية انتشار مرض فيروس كورونا (كوفيد-19)، لندن، بريطانيا، 14 أبريل 2020. - سبوتنيك عربي
بدء تطبيق الحجر الصحي على القادمين إلى بريطانيا وغرامة مالية على المخالفين
ونقلت هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" عن جوناثان آثو، الخبير في مكتب الإحصاء الوطني البريطاتي، القول: "إنه أمر غير مسبوق حقًا. فمقدار الهبوط في الناتج المحلي الإجمالي البريطاني، خلال أبريل/نيسان، أكبر 10 مرات من الانكماشات الأكثر حدة المسجلة في فترة ما قبل الوباء".

وأضاف: "في الواقع، تراجعت غالبية القطاعات لكن بعضها تأثر على نحو خاص. فصناعات كالطيران انخفضت بنسبة 90%، وكذلك السيارات التي هبطت بنفس النسبة في أبريل. في المقابل نرى أن قطاع البناء تراجع ما نسبته 40% وأن التأثير أمده كان واسع النطاق".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала