الأسوأ بعد الولايات المتحدة... إصابات كورونا في البرازيل تقترب من 980 ألفا

© AP Photo / Felipe Danaقبور الأشخاص الذين لقوا حتفهم في الثلاثين يومًا الماضية في القسم الجديد مقبرة نوسا سينهورا أباريسيدا، وسط جائحة فيروس كورونا في ماناوس، البرازيل،11 مايو 2020. وافتتح القسم الجديد الشهر الماضي لمواجهة الزيادة المفاجئة في أعداد الوفيات بسبب كورونا.
قبور الأشخاص الذين لقوا حتفهم في الثلاثين يومًا الماضية في القسم الجديد مقبرة نوسا سينهورا أباريسيدا، وسط جائحة فيروس كورونا في ماناوس، البرازيل،11 مايو 2020. وافتتح القسم الجديد الشهر الماضي لمواجهة الزيادة المفاجئة في أعداد الوفيات بسبب كورونا. - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
أعلنت السلطات الصحية البرازيلية اليوم الجمعة عن تسجيل 22765 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع بذلك إجمالي الإصابات في البلاد إلى 978 ألفا و142 حالة.

بوينس إيرس- سبوتنيك. وأوضحت وزارة الصحة أن العدد الإجمالي للوفيات بالفيروس في عموم البلاد ارتفع إلى 47748 عقب تسجيل 1238 في الـ24 ساعة الأخيرة.

وتشهد البرازيل أسوأ تفش لفيروس كورونا المستجد بعد الولايات المتحدة.

وأشار خبراء الصحة إلى أن أحد أسباب الانتشار الواسع للفيروس في البرازيل، مقارنة مع دول أخرى في أمريكا الجنوبية، هو كثرة الحالات المستوردة من الولايات المتحدة وأوروبا.

يذكر أن منظمة الصحة العالمية صنفت فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، الذي ظهر بالصين أواخر العام الماضي، وباءً عالميا.

وأجبر الوباء العديد من دول العالم، وعلى رأسها دول كبيرة بإمكانياتها وعدد سكانها، على اتخاذ إجراءات استثنائية في بلادها؛ تنوعت من حظر الطيران إلى إعلان منع التجول وعزل مناطق بكاملها، وحتى إغلاق دور العبادة، لمنع تفشي العدوى القاتل.

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала