هجوم للجيش اليمني بعد سيطرة "أنصار الله" على مواقع شمال البيضاء

© REUTERS / Ali Owidhaالجيش اليمني، جنوب اليمن 31 أغسطس 2019
الجيش اليمني، جنوب اليمن 31 أغسطس 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبرTelegram
تجددت، اليوم الثلاثاء، المواجهات العنيفة بين الجيش اليمني التابع للحكومة الشرعية، وجماعة "أنصار الله" (الحوثيين)، في محافظة البيضاء وسط اليمن.

الجيش اليمني - القوات اليمنية بالقرب من ميدنة المخا، البحر الأحمر، اليمن 23 يناير/ كانون الثاني 2017 - سبوتنيك عربي
الجيش اليمني يعلن استعادة مواقع ومقتل وإصابة العشرات من "أنصار الله" في الجوف
موسكو – سبوتنيك. أبلغ مصدر عسكري يمني وكالة "سبوتنيك"، بأن الجيش اليمني شن بغطاء جوي من التحالف هجوماً على مواقع سيطرت عليها "أنصار الله" في أطراف منطقة قانية بمديرية ردمان شمال البيضاء، لاستعادتها بعد سقوطها بيد الجماعة.

وأضاف أن الجيش مسنوداً بقبليين موالين له يخوضون مواجهات مع "أنصار الله" باتجاه سوق قانية لاستعادة السيطرة عليه، وطريق يربط المنطقة بمحافظة مارب شمال شرقي اليمن.

وأشار إلى تنفيذ طيران التحالف أكثر من 16 غارة على مواقع وتحركات لـ"أنصار الله" في قانية وتعزيزات للجماعة في طريقها إلى المنطقة.

في السياق، نقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" التي تبثُ من الرياض، عن المركز الإعلامي للقوات المسلحة اليمنية، أن "الجيش الوطني كسر هجوماً للحوثيين في جبهة قانية شمال البيضاء، في محاولة منهم تحقيق تقدم في المنطقة".

وذكر أن "طيران التحالف استهدف بنحو 10 غارات دقيقة تعزيزات تابعة للحوثيين كانت في طريقها إلى الجبهة، أسفرت عن تدميرها بالكامل"، مؤكداً "تكبيد الحوثيين خسائر كبيرة في المعدات والأرواح".

من جهة أخرى، أفادت قناة "المسيرة" الناطقة باسم الحوثيين، بأن طيران التحالف العربي شن، خلال الـ24 ساعة الماضية، 20 غارة على مديريتي ردمان وناطع ومنطقة قانية شمال البيضاء.

وكانت جماعة الحوثيين، حققت الاثنين الماضي، تقدماً ميدانياً في مواجهات مع الجيش اليمني في جبهة قانية، حيث سيطرت على مواقع استراتيجية بينها جبل مسعودة ومحيطه، حسبما أفاد حينها مصدر عسكري يمني لوكالة "سبوتنيك".

شريط الأخبار
0
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала