تم التسجيل بنجاح!
يرجى الانتقال عبر الرابط المرفق في متن الرسالة المرسلة على البريد الإلكتروني

إثيوبيا: ملء بحيرة السد بالاتفاق مع مصر أو من دونه

© AFP 2021 / EDUARDO SOTERASسد النهضة، إثيوبيا 2019
سد النهضة، إثيوبيا 2019 - سبوتنيك عربي
تابعنا عبر
جددت إثيوبيا، اليوم الجمعة، عزمها البدء في تخزين المياه، حتى قبل التوصل لاتفاق مع مصر، وذلك قبل أيام قليلة من عقد مجلس الأمن جلسة لمناقشة أزمة سد النهضة بين إثيوبيا ودول المصب.

وقال وزير الخارجية الإثيوبي، جيدو أندارجاشيو، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية "د ب أ"، إن بلاده تعتزم البدء في ملء بحيرة سد النهضة حتى دون التوصل لاتفاق مع مصر والسودان في هذا الشأن.

يعقد مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة اجتماعًا حول الشرق الأوسط بما في ذلك القضية الفلسطينية وصفقة القرن - سبوتنيك عربي
إعلام: مجلس الأمن يناقش أزمة سد النهضة... وغوتيريش يؤكد استمرار المفاوضات
وأكد الوزير: "سنبدأ خلال الشهور المقبلة في ملء بحيرة السد، حتى لو لم يكن هناك اتفاق بين الدول الثلاث"، مصر وإثيوبيا والسودان.

وفي الوقت نفسه، أعرب أندارجاشيو عن أمل بلاده في التوصل لاتفاق مع مصر والسودان، مضيفا في المقابل فإن "إصرار" مصر على التحكم في تدفق المياه صعب، وقال: "لن نسمح بذلك مع مصدر المياه الخاص بنا".

وكانت مصر قد تقدمت بطلب إلى مجلس الأمن الدولي حول سد النهضة الإثيوبي، قبل أيام، تدعوه فيه للتدخل من أجل تأكيد أهمية مواصلة الدول الثلاث مصر وإثيوبيا والسودان التفاوض بحسن نية.

وتقول مصر إنها ترغب في التوصل إلى حل عادل ومتوازن لقضية سد النهضة الإثيوبي، وعدم اتخاذ أية إجراءات أحادية قد يكون من شأنها التأثير على فرص التوصل إلى اتفاق.

وقد استند خطاب مصر إلى مجلس الأمن إلى المادة 35 من ميثاق الأمم المتحدة التي تجيز للدول الأعضاء أن تنبه المجلس إلى أية أزمة من شأنها أن تهدد الأمن والسلم الدوليين.

شريط الأخبار
0
الجديد أولاًالقديم أولاً
loader
للمشاركة في المناقشة
قم بتسجيل الدخول أو تسجيل
loader
المحادثات
Заголовок открываемого материала